اخبار العراق الان

نائب رئيس لجنة المسابقات الآسيوية عبد الخالق مسعود يؤكد لـ (المدى):نظام التجمّع لدوري غرب القارة لم يكتسب الاعتماد الرسمي

جريدة المدى
مصدر الخبر / جريدة المدى

 تخصيص مساعدات مالية طارئة للاتحادات المتضرّرة من كورونا

 بغداد / حيدر مدلول

أكد نائب رئيس لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عبد الخالق مسعود أنه لم يعتمد بصورة رسمية حتى الآن إقامة الجولات الأربع المتبقية من دور المجموعات في النسخة الحالية من دوري أبطال آسيا لكرة القدم 2020 المؤمّل إجراؤها في شهر آب المقبل بنظام التجمّع لمنطقة غرب القارة

بدلاً من مواعيدها السابقة التي كان من المقرّر إجراؤها خلال أشهر آذار ونيسان وأيار من العام الجاري التي تم تأجيلها بسبب تفشّي فايروس كورونا المستجدّ في عدد كبير من بلدان القارة.

وأضاف مسعود في حديث خصّ به (المدى): إن لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تواصل إجراء المزيد من المشاورات مع الاتحادات الوطنية في القارّة التي تشارك فرقها بدوري أبطال آسيا لكرة القدم ولاسيما لمنطقة الغرب (العراق والسعودية والإمارات وقطر وإيران وأوزبكستان) من أجل سماع مقترحاتها الجديدة بخصوص الآلية الأفضل التي سيتم اللجوء اليها، لكي تعتمد بصورة رسمية من خلال الاجتماع المقبل الذي ستعقده في شهر نيسان القادم عبر (Video Conference ) ورفعها الى المكتب التنفيذي للاتحاد القاري من أجل الموافقة عليها بناءً على توصيات سيتم تلقيها من قبل منظمة الصحّة العالمية حيث سيتم اصدار لائحة خاصة بتلك البطولة ملحقة بلائحة دوري الابطال المطبقة حالياً خاصة وأنه تم عقد العديد من الاجتماعات الطارئة خلال أيام 1 و6 و7 من شهر آذار الماضي في العاصمة الماليزية كوالالمبور برئاسة الأمين العام الماليزي داتو ويندسور جون مع ممثلي اتحادات وروابط فرق الشرق والعاصمة القطرية الدوحة ومدينة دبي الإماراتية.

وتابع: إنه سيتم بعد ذلك تبليغ تلك الاتحادات الوطنية بصورة رسمية بجميع القرارات الجديدة الصادرة من قبل لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بخصوص منافسات الجولات الثالثة والرابعة والخامسة المتبقية من الدور الأول النسخة الحالية من دوري ابطال آسيا لكرة القدم، ولاسيما بعد أن تم تحديد المواعيد الاقصائية لدور ثمن النهائي ودور ربع النهائي ودور نصف النهائي وجولتي الذهاب والإياب من الدور النهائي يومي 21 و28 تشرين الأول المقبل في ظل الرغبة الجامحة للجميع بإنهاء المسابقة في الوقت المحدّد سابقاً كما هو الحال بالنسخ السابقة منها.

وأوضح أن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عبّر من خلال الرسالة التي بعثها الرئيس سلمان بن إبراهيم الى جميع رؤساء الاتحادات الوطنية الاعضاء يوم الثاني والعشرين من شهر آذار الحالي، عن استعداده لمساعدة اتحاداتهم والاتحادات الإقليمية التي تعاني من أزمة مالية نتيجة تأثير وباء كورونا المستجدّ على بلدانها من خلال تخصيص برامج المساعدة المالية الموافق عليها على أساس طارئ لضمان رواتب الموظفين والمبالغ التعاقدية الأخرى بدون تأخير، ولاسيما بعد تعليق جميع النشاطات الرياضية فيها وإغلاق مقرّاتها حتى إشعار آخر تنفيذاً للتعليمات الصادرة من قبل الجهات الحكومية فيها من اجل سلامة الجميع، والطلب منها العمل من المنزل من أجل التواصل والعمل على ما يردها من اللجان العاملة في الاتحاد القاري.

وأكد مسعود: إن اتحاده الذي يشغل فيه منصب عضوية المكتب التنفيذي في دورته الحالية ليس له في الوقت الحالي أحقّية تقليص رواتب اللاعبين والمدربين، وهو أمر يتبع بينهم وبين الأندية التي وقعوا معها عقودا رسمية خلال الموسم الكروي الحالي في جميع الدول الآسيوية من أجل التوصّل الى صيغة معيّنة، كما حدث في أبرز الأندية الحالية على سبيل المثال فريق برشلونة الذي اتفق نجومه بقيادة الأرجنتيني ليونيل ميسي مع إدارة النادي على تخفيض نسبة 70% من رواتبهم الشهرية اعتباراً من نيسان الحالي من أجل تخطّي الصعوبات المالية التي تعاني منها وتقليل الخسائر فيها نتيجة تداعيات آثار الوباء الصيني الذي كبّدها فقدان ملايين الدولارات التي كانت تحصل عليها كعوائد من الشركات الراعية لها والنقل التلفازي.

وبخصوص الاجتماع المقبل الذي سيعقده ممثلون عن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مع الاتحاد الدولي لكرة القدم خلال الاسبوع القادم لمناقشة مقترحه الذي قدّمه على شكل دراسة لتقليص الرواتب الشهرية للمدربين واللاعبين أجاب نائب رئيس لجنة المسابقات قائلاً: إن هذا الاجتماع يأتي ضمن سلسلة اجتماعات الفيديو التي طلبها السويسري جياني انفانتينو رئيس الفيفا من جميع الاتحادات القارية وروابط الأندية العالمية فيها لمناقشة التقليل من الأضرار التي كبّدت كبار الدوريات المحترفة ومنها الأوروبية خسائر وصلت وتجاوزت مبلغ المليار دولار حتى الآن نتيجة توقفها حتى إشعار آخر بسبب أزمة فيروس كورونا وقيام الاتحاد الدولي لكرة القدم بتأجيل إقامة مونديال الأندية حتى العام المقبل، وكذلك الحال مع تصفيات كأس العالم، ومسار الحال مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الذي لجأ الى تأجيل بطولة كأس أمم أوروبا 2020 لمدة عام واحد، ونفس الشيء لجأ اليه اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم عندما قرّر إرجاء بطولة كأس أميركا الجنوبية الى العام القادم حيث من المؤمّل أن يتمخّض عن إصدار تشريعات رسمية جديدة من الفيفا بخصوص عقود المدربين واللاعبين خلال الفترة المقبلة فيه تفاصيل كثيرة ستكون قابلة للتنفيذ من جميع الاتحادات الأعضاء البالغ عددها 211.

الجدير بالذكر أن فريق الشرطة حامل لقب دوري الكرة الممتاز بالموسم الحالي يشارك في النسخة الحالية من دوري ابطال آسيا لكرة القدم كممثّل وحيد للكرة العراقية حيث يحتل المركز الرابع والأخير في ترتيب المجموعة الأولى برصيد نقطة واحدة في ختام منافسات الجولة الثانية من مرحلة الذهاب بمنطقة غرب القارة متخلّفاً بفارق ثلاث نقاط عن فريق أهلي جدة السعودي لكرة القدم المتصدّر ووصيفه فريق الوحدة الإماراتي لكرة القدم وبفارق الأهداف عن فريق استقلال طهران الإيراني لكرة القدم صاحب المركز الثالث في الترتيب.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

جريدة المدى

جريدة المدى

أضف تعليقـك