العراق اليوم

الصناعة: تجهيز صحة الأنبار بـ 100 قنينة أوكسجين

الصباح
مصدر الخبر / الصباح

بغداد/ الصباح
 
بغداد/ الصباح
ضمن جهودها لإسناد الجهات المعنية في مكافحة فيروس كورونا، أعلنت وزارة الصناعة إنتاج دفعة جديدة من مادة الديتول المعقم، بينما جهزت مديرية صحة الانبار بـ100 قنينة من الاوكسجين لاستخدامها في عملية الانعاش الرئوي.
واعلـن مدير عام هيئة البحث والتطوير الصناعي، في الوزارة المهندس أحمـد ريحـان دعيجـل عن “قيام مركز بحوث ابن البيطار التابع للهيئة بإنتاج وجبة ريادية من مادة الديتول المعقم وإجراء الفحوصات اللازمة لها ومطابقتها مع المواصفات المعمول بها وطرحها في الأسواق المحلية”.
واضاف في تصريح نقله المكتب الاعلامي لوزارة الصناعة انه “سيتم إنتاج وجبات أخرى من مادة الديتول حال توفر المواد الاولية والمستلزمات المطلوبة” ، لافتاً الى قيام مركز بحوث ابن البيطار ومركز بحوث ابن سينا في وقت سابق بتحضير وإنتاج وجبات ريادية من المعقمات والمطهرات بعد تأمين المواد الاولية اللازمة للإنتاج ومواد التعبئة الخاصة بها وفحص المواد المنتجة مختبرياً وبيان مطابقتها للمواصفات المعمول بها للوقاية من فيروس كورونا والحد من انتشاره.
في شأن آخر، أعلـن مدير عام الشركة العامة للزجاج والحراريات، إحدى شركات وزارة الصناعة، المهندس فـؤاد حمـاد عنيـزي عن تزويد دائرة صحة الأنبار بـ (١٠٠) اسطوانة أوكسجين فارغة على سبيل الإعارة لتعويض النقص الحاصل ودعم مستشفيات المحافظة في معالجة الاختناقات والحالات الحرجة.
واكد تعاون الشركة الجاد مع جميع الدوائر الحكومية في المحافظة وتسخير جهودها وطاقاتها لخدمة المواطنين في ظل الظروف الحرجة التي يعيشها البلد بسبب فيروس كورونا .
بدورها،أعلنـت الشركة العامة للصناعات البتروكيمياوية، إحدى شركات وزارة الصناعة، عن استمرار ملاكاتها بالعمل رغم حظر التجوال المفروض للحد من انتشار فيروس كورونا .
 وذكـر مدير عام الشركة المهندس عقيـل عبـد الزهـرة في تصريح للمكتب الإعلامي في الوزارة ان “الشركة تواصل تجهيز القطاعين العام والخاص بإنتاجها من مادة القاصر لاستخدامها في حملات التعفير والتعقيم لمكافحة فيروس كورونا”، مفصحاً عن “تجهيز وزارة الدفاع بـ (10) اطنان وبلدية البصرة بـ (22) طناً و(600) لتر، مشيداً بالجهود الاستثنائية التي تبذلها ملاكات الشركة لتلبية طلبات التجهيز لمادة القاصر وبمختلف الكميات.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الصباح

الصباح

أضف تعليقـك