اخبار العراق الان عاجل

فورين بوليسي تستشهد بحديث للنبي محمد عن التعامل مع وباء كورونا

قناة السومرية
مصدر الخبر / قناة السومرية

نشرت مجلة فورين بوليسي الامريكية مقالا استشهدت فيه بحديث للنبي محمد (ص) عن كيفية التعامل مع وباء كورونا.

وقال الباحث الديني “مصطفى أكيول” في مقال له نشرته المجلة الأميركية إن “الشخصيات الدينية التي تفشل في اختبار الفيروس التاجي تأتي من خلفيات دينية ذات تقاليد متنوعة، ولكن لديهم شيء مشترك هو إنهم يعتقدون أنه حتى لو حدث شيء خطير حقًا، فإن الله سيحميهم بطريقة ما بفضل تقواهم”.

وأضاف أكيول أن “هذا أقرب إلى القفز من طائرة تحلق بدون مظلة، قائلاً الله هو مظلتنا وهذا نوع من الإيمان الأعمى”.

وتابع “يصبح الإيمان الأعمى أقبح عندما يبدأ في تبني نظريات المؤامرة الإلهية – فكرة أن الله يستخدم هذا الوباء لمعاقبة مجموعة معينة من الناس، وهم عادة الأشخاص الذين لا يحبهم منظّرو المؤامرة الإلهية مثل المثليين ودعاة حماية البيئة كما يقترح وزير أميركي، أو أولئك الذين يمارسون “الزنا والجنس الشرجي”، وفقًا لمحافظ تركي، أو الصينيين كما اقترح بعض رجال الدين المسلمين في البداية أو اليهود، كما ادعى قس معاد للسامية في فلوريدا، لكن حقيقة أن بعض هذه الشخصيات المتعصبة نفسها تصاب بالفيروس يشير إلى أنه لا توجد مؤامرة إلهية – ولكن ربما سخرية إلهية”، بحسب الكاتب.

واستشهد المقال، بحادثة تنسب إلى النبي محمد (ص) “سأله رجل عما إذا كان يجب أن يربط جمله، أو يتركه غير مربوط ويثق بالله”، فقال النبي “اربطه وثق بالله”.

وطالب الكاتب باعتماد هذه الفكرة، فإن “اتخاذ الاحتياطات الصحية تشبه النصيحة للرجل بأن يربط جمله أولا، ثم يمكن للإيمان أن يوفر الدعم النفسي”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة السومرية

قناة السومرية

أضف تعليقـك