العراق اليوم

“بؤر وبائية” خطيرة تتشكل في العراق.. والحكومة تهدد بفرض حظر شامل

عراقنا
مصدر الخبر / عراقنا

حذرت وزارة الصحة العراقية، الإثنين، من “خطورة الوضع الحالي” في العراق بعد “تشكل بؤر وبائية” للعدوى بفيروس كورونا “قابلة للامتداد والانتشار إلى مناطق أخرى”.

وفيما ألقت باللوم على “عدم التزام السكان بتعليمات الحظر الصحي”، هددت الوزارة بـ”تطبيق الحظر الشامل” على الحركة في البلاد.

وقال وزير الصحة حسن التميمي في بيان “نحذر من خطورة بقاء الوضع الحالي لارتفاع نسب الاصابة في عدة مناطق في العراق والتي باتت تشكل بؤرا وبائية قابلة للامتداد والانتشار إلى مناطق أخرى ناتجة عن عدم التزام أغلب سكان تلك المناطق بتعليمات الحظر الجزئي والتي تمنع التجمعات كافة”.

وانتقد التميمي “التهاون في توفير متطلبات التعقيم ولبس الكمامات في أماكن العمل، وتجنب مراجعة المراكز والمستشفيات عند ظهور أعراض وباء كورونا المستجد لأسباب اجتماعية ونفسية”.

وحذر التميمي من أن “استمرار الإصابات بالمعدلات الحالية يدفعنا إلى دراسة عدة خيارات منها إعادة تطبيق الحظر الشامل أو الحظر الصحي المناطقي لحماية المواطنين من مخاطر تفشي الوباء”، وتقليل آثاره “فالكارثية على صحة وحياة أهلنا في العراق”.
وأعلنت الوزارة، الأحد، تسجيل 88 إصابة جديدة بالمرض في البلاد وحالتي وفاة جراءه، لترتفع أعداد المصابين إلى أكثر من 2700 والوفيات إلى 109.

ويعتقد الخبراء أن الأرقام الحقيقية أكبر في العراق، خاصة وأن الفحوصات التي أجريت لا تتجاوز الـ128 ألف فحص على مدار ثلاث أشهر، وهو عدد أقل بكثير من دول أخرى ظهرت فيها الإصابات بالتزامن مع ظهورها في العراق.

وفرض العراق إجراءات مشددة في محاولة للسيطرة على انتشار المرض، لكنه عاد لتخفيفها، إذ ألغى حظر التجوال الشامل واستبدله بحظر جزئي، كما يريد إعادة فتح المعابر البرية مع إيران، التي تعتبر أكبر بؤر الإصابة في الشرق الأوسط.

الحرة – واشنطن

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

عراقنا

عراقنا

أضف تعليقـك