اخبار العراق الان

عضو بالاتحاد الوطني يرد على اتهام الديمقراطي بتسليم ارهابيين من سجون السليمانية لكركوك

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم – بغداد

رد نائب رئيس تنظيمات الاتحاد الوطني الكردستاني في كركوك هدايت طاهر، الخميس (21 آيار 2020)، على اتهام الحزب الديمقراطي بشأن تسليم الاتحاد “ارهابيين” من سجون السليمانية الى ادارة محافظة كركوك.

وقال طاهر في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن “الديمقراطي الكردستاني ممتعض من القيادة الشابة الجديدة للاتحاد الوطني والتي لديها انفتاح كبير على المكونات الأخرى في كركوك ويريد حل القضية وحل المشاكل الحاصلة على إدارة المحافظة لذلك حركوا اعلامهم لمهاجمة الاتحاد”.

وأضاف طاهر أن “الحديث عن وجود صفقة سياسية في كركوك من أجل إطلاق سراح المعتقلين غير صحيح”، مؤكدا أن “ماجرى هو إعادة الأمانة التي كانت لدينا وتسليمها للقضاء العراقي والقضاء هو من يحسم امرهم”.

وكان الحزب الديمقراطي الكردستاني فرع كركوك اصدر في وقت سابق، بيانا أكد فيه بان الاتحاد الوطني سلم مجموعة من الارهابيين الى ادارة كركوك.

ويوم الثلاثاء الماضي، أعلن نائب رئيس الجبهة العربية في كركوك ناظم الشمري، اطلاق سراح 150 معتقلا من العرب المحتجزين في سجون السليمانية. 

وقال الشمري في حديث لـ (بغداد اليوم) انه “بتنسيق مع الاتحاد الوطني الكردستاني اثمرت جهودنا باطلاق سراح 150 معتقلا عربياً بعد مبادرة من الحزب وعادوا الى منازلهم وتمت تبرئتهم لعدم وجود ادلة ضدهم “.

ووجه ” دعوة للحزب الديمقراطي للسير على نهج الاتحاد واني يبادر للقيام بمبادرة إنسانية لإطلاق سراح المئات من  المحتجزين في سجون أربيل من أبناء المكون العربي في كركوك لطي صفحة هذا الملف الإنساني” معتبراً اياها “خطوة تشجع على التعايش السلمي والتقارب بين المكونات بصورة أكبر”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك