اخبار العراق الان

عضو بالاقتصادية النيابية يحذر من مشاكل اذا خفضت رواتب الموظفين

راديو المربد
مصدر الخبر / راديو المربد

قالت عضو لجنة الاقتصاد البرلمانية ندى شاكر
جودت، أن التوجه نحو تخفيض رواتب الموظفين دون تجميد قانون رفحاء ومخصصات الرئاسات
الثلاث، بمثابة الخشية من الاحزاب والشخصيات المتنفذة ، فيما توقعت حدوث مشاكل على
قرار التخفيض فيما لو طبق.

واضافت جودت للمربد بأنه سبق وان قدم عدد من
النواب تواقيع  لرئاسة مجلس النواب لإيقاف
قانون رفحاء بسبب الاموال التي قالت بأنها طائلة تذهب لعراقيين يعيشون خارج البلد
مقابل عدم مقدرة الحكومة على ايفائها بمستحقات شرائح متعددة من بينها العاملين
بنظام العقود ، مشيرة الى ان الحلقة الاضعف في كل ازمة هم الموظفين حيث يتم تخفيض
رواتبهم بعد انهيار خزينة الدولة التي اتهمت اطرافا لم تسمها بأنها وزعت تلك
الاموال فيما بينها.

وفي معرض حديثها عن البدائل التي ممكن ان
تتخذها الدولة عوضا عن تخفيض رواتب الموظفين ، طالبت رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي
السيطرة على المنافذ الحدودية والموانئ التي قالت بانها تشهد فسادا في اعلى
مستوياته نتيجة سطوة ( مافيات واحزاب وشخصيات).

فيما دعت الحكومة الى تجنب الاقتراض الخارجي
لما يترتب عليه من فوائد كبيرة خصوصا وان الحكومات السابقة سبق وان اقترضت وحملت
البلد تركة ثقيلة ، مشيرة الى امكانية الاقتراض من المصارف الاهلية داخل البلد كون
فوائدها اقل ضررا  او من صندوق التقاعد.

هذا واثار مقترح الادخار الإجباري او اجراء
تخفيض لرواتب الموظفين، جدلاً في الاوساط الشعبية والسياسية سيما وسط مع وجود
مقترح سيناقش بعد وصول موازنة عام 2020 إلى البرلمان للحفاظ على الرواتب يتمثل
باقتطاع نسبة 25‎% منها ووضعها في صندوق خاص لتصرف لهم لاحقاً بعد تحسن الأوضاع
المالية، وهذا القرار لا يشمل من تكون رواتبهم 500 ألف دينار فما دون، حسب ما كشفه
عضو اللجنة المالية النيابية حنين قدو في تصريح سابق للمربد.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

راديو المربد

راديو المربد

أضف تعليقـك