اخبار العراق الان

خبير قانوني.. أحد جناحي الانتخابات محطم وهذه هي الحلول لإنجاحها

قناة ان ار تي في NR TV
مصدر الخبر / قناة ان ار تي في NR TV

ديجيتال ميديا إن آر تي

رأى الخبير القانوني علي التميمي ان خطوة ايجابية تحققت في العراق باقرار قانون مفوضية الانتخابات وتعيين القضاة التسعة المستقلين لادارة مجلسها، موضحا ان الخطوة الثانية متلكئة وقد تأخرت وتتمثل بارسال قانون الانتخابات الى رئيس الجمهورية لتوقيعه.

واقترح التميمي في تدوينة تابعها “ديجيتال ميديا إن آر تي” اليوم (27 ايار 2020) تعيين الخريجين وخاصة من كليات القانون والمحامين لادارتها على شاكلة ما حصل في انتخابات 2010..

وقال التميمي في تدوينته التي عنونها بـ “بين مفوضية الانتخابات وقانون الانتخابات…تعينات موقتة” انه يرى :

“1- بعد تشريع قانون مفوضية الانتخابات وتعيين القضاة التسعة لإدارة مجلس المفوضية المهم جدا والذي هو قلب هذه المفوضية يكون الجناح الأول لنجاح الانتخابات العامة البرلمانية قد تحقق لان القضاة مستقلون وهم من الصنف الأول وذوي خبرة ودراية وكانت نداءات كثيرة لتوليهم هذه الإدارة وقد تحقق ذلك ويحتاج إلى رؤية النتائج في القادم ..

2- اما قانون الانتخابات والذي تم تشريعه من البرلمان منذ ستة أشهر فقد جاء بدوائر متعددة في خطوة إيجابية لكنه لم يرسل من رئاسة البرلمان إلى رئيس الجمهورية وهذا يخالف مواد الدستور 61 و73 والمادة 135 من نظام البرلمان الداخلي..على اساس وجود إشكاليات به . وهو شي غريب. وهذا يوجب التحرك للطعن بذلك أمام المحكمة الاتحادية ..لان هذا التأخير سيعرقل الانتخابات القادمة ..وهنا هي المشكلة ..لماذا لم يرسل هذا القانون إلى رئيس الجمهورية ..  لأسباب سياسية ام ماذا ..

وهكذا حطم الجناح الثاني لنجاح الانتخابات التشريعية

3- اما تعيين موظفي الانتخابات ..فنقترح ..ان يكون التعيين من خريجي القانون والمحامين وبقية الخريجين كما حصل في انتخابات 2010 حيث أدار هولاء مراكز الانتخابات  بافضل حال …ويكون الاختيار حسب الوثائق المقدمة ..خصوصا هم سيعملون ..ليومين او ثلاثة..وهي ايام الانتخابات ..

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ان ار تي في NR TV

قناة ان ار تي في NR TV

أضف تعليقـك