العراق اليوم

الوزارة تعلن عودة 449 نازحا إلى مناطقهم في نينوى … الهجرة والمهجرين النيابية تقر بصعوبة غلق ملف النازحين في العام الحالي

جريدة الزوراء
مصدر الخبر / جريدة الزوراء

بغداد/ الزوراء:
اقرتْ لجنة العمل والشؤون الاجتماعية والهجرة والمهجرين النيابية بصعوبة غلق ملف النزوح خلال هذا العام، بينما انجز صندوق المناطق المتضررة من العمليات الارهابية دليلا لدعم الوضع الانساني في تلك المناطق. بينما أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين عودة 449 نازحا من مخيمات محور الخازر ومخيمات محافظة دهوك الى مناطق سكناهم الاصلية في قضاء سنجار ومناطق ناحيتي القيروان والبعاج التابعة الى محافظة نينوى بشكل طوعي.
وأفادت عضو لجنة العمل والشؤون الاجتماعية والهجرة والمهجرين النيابية، خالدة خليل، في تصريح صحفي، بأنه «لايزال هنالك مليون ونصف مليون نازح في المخيمات»، معربة عن املها «ان تهتم الحكومة بهذا الملف والاسراع بعودة المواطنين الى ديارهم، لاسيما اهالي قضاء سنجار الذين مضى على نزوحهم 6 سنوات رغم الاوضاع الصعبة التي يعانونها في المخيمات».
واضافت ان «من الصعوبة غلق ملف النزوح خلال هذا العام»، مؤكدةً ان «هنالك العديد من المعوقات التي تمنع غلق هذا الملف منها اعادة اعمار المدن التي تحررت بسبب الحرب مع عصابات داعش الارهابية، في وقت لا تزال فيه الالغام والقنابل غير المنفلقة تحتاج الى جهود المؤسسات الحكومية والمنظمات الدولية لرفعها لضمان الحفاظ على ارواح المواطنين».
وتابعت ان «من ابرز المعوقات هي حماية تلك المناطق من الهجمات الشرسة للتنظيمات الارهابية، واعادة البنى التحتية والخدمات والمدارس والمستشفيات لها»، مؤكدةً انه «اضيف الى كل تلك المسببات الوضع الاقتصادي والصحي السيئين».
وترى ان «العمل بروح الفريق الواحد واليد الواحدة سيعجل بغلق الملف بأسرع فرصة، اضافة الى الجهود الدولية التي يجب ان تبذل اضعاف ماكانت عليه في السابق لإعادة النازحين الى مناطقهم الاصلية».
من جانبها، أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين، امس الثلاثاء، عودة 449 نازحا من مخيمات محور الخازر ومخيمات محافظة دهوك الى مناطق سكناهم الاصلية في قضاء سنجار ومناطق ناحيتي القيروان والبعاج التابعة الى محافظة نينوى بشكل طوعي.
وقال مدير عام دائرة شؤون الفروع في الوزارة، علي عباس، في بيان تلقت «الزوراء» نسخة منه، إنه «بتوجيه واشراف وزيرة الهجرة والمهجرين، ايفان فائق جابرو، اعادت الوزارة (133) نازحا من مخيمات الخازر وحسن شام (٣٧ كم شرقي الموصل) الى مناطقهم الاصلية في القرى التابعة الى ناحيتي البعاج والقيروان غربي نينوى فضلا عن عودة (316) نازحا من مخيمات محافظة دهوك الى محل سكناهم الاصلية في قضاء سنجار».
وأشار عباس إلى أن «البرنامج الحكومي يؤكد ضرورة غلق ملف النزوح بصورة كاملة، مما يجعلنا نعمل على اعادة العوائل النازحة طوعيا الى مناطقها الاصلية بأسرع وقت ممكن».

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

جريدة الزوراء

جريدة الزوراء

أضف تعليقـك