العراق اليوم

نصيف : الحكومة جادة بحفظ حقوق المواطنين بالمحافظات كافة


بغداد ـ واع ـ نصار الحاج


اكدت النائب عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف رفض الحكومة الاتحادية صرف مستحقات اقليم كردستان ما لم يتم تسليم الإيرادات المالية المتحققة من المبيعات النفطية و50% من الايرادات غير نفطية، فيما اشارت الى جدية الحكومة بحفظ حقوق جميع المواطنين.


وقالت نصيف لوكالة الانباء العراقية (واع)،اليوم الاربعاء، ان “الحكومة جادة بالتفاوض مع الوفد الكردي وانهاء الخلافات وحفظ حقوق المواطنين بالمحافظات كافة”، مشيرة الى ان “الحكومة الاتحادية دفعت المستحقات الوظيفية لشهر واحد فقط، بشرط ان يدفع الاقليم كامل المنتج النفطي، بالاضافة الى 50% من الايرادات غير النفطية”.


واضافت ان “حكومة الاقليم لم تلتزم بالاتفاق وعادت مرة اخرى بالمطالبة لاستلام المستحقات لشهر اخر”، مؤكدة ان “الحكومة الاتحادية رفضت صرف المستحقات ما لم يتم الالتزام بالاتفاق”.


وكان الحزب الديمقراطي الكردستاني اكد في وقت سابق أن حكومة الإقليم سلمت المركز جميع البيانات الخاصة بأعداد الموظفين والملف النفطي. 


وقال المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني ارام بالتي لوكالة الأنباء العراقية (واع )، إن “أربيل سلمت بغداد جميع البيانات الخاصة بموظفيها وملف النفط”، مشيراً إلى أن “حكومة المركز ستقوم  بدراسة المقترحات وإجابة الإقليم بها”. 


وأضاف بالتي، أن “وفد الإقليم في سلسلة اجتماعاته التي عقدها في بغداد قدم كل ما من شأنه أن يكون مؤثراً للوصول إلى اتفاق، من إحصائيات وسجلات وأرقام وبيانات بشأن الموظفين والنفط وكلها الآن على طاولة الحكومة المركزية”.


وتابع  أن “الحكومة الاتحادية ترغب أن تأخذ النفط بحسب قيمة برميل النفط من دون مراعاة التزامات حكومة الإقليم أمام الشركات النفطية العالمية”، لافتاً إلى أن “حكومة الإقليم أبدت استعدادها لأي حل يكون في صالح الطرفين كونه متعلقا بمسألة الموازنة ورواتب مواطني إقليم كردستان” .


وامهلت الحكومة الاتحادية في وقت سابق حكومة إقليم كردستان 30 يوما للتوصل إلى إتفاق نهائي بعد إرسال بغداد 400 مليار دينار ضمن حساب حكومة الإقليم لسداد النفقات من ضمنها رواتب الموظفين لشهر نيسان الماضي

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

وكالة الانباء العراقية ( INA )

وكالة الانباء العراقية ( INA )

أضف تعليقـك