اخبار العراق الان

قيدوه بسرير زوجته المتوفية بكورونا .. تعذيب تدريسي في كركوك !

وكالة العراق اليوم
مصدر الخبر / وكالة العراق اليوم

بغداد- العراق اليوم:

 استنكر اتحاد معلمي کوردستان فرع كركوك، يوم الاربعاء، الاعتداء على تدريسي في كركوك مصاب بفيروس كورونا.

وقال اتحاد معلمي کوردستان فرع كركوك في بيان  إنه “يشجب ويستنكر بشدة الاعتداء السافر الذي تعرض له احد مواطني كركوك وهو احد مربي الأجيال واستاذ في الدراسة الكوردية، حيث حبس وكلبشات تقيد يديه بسرير زوجته المتوفية جراء مرض الكورونا وهو ايضا مصاب بالمرض في منظر يثير الاشمئزاز من فاعليه”.

وأضاف “نعتبر هذا الاعتداء اعتداء على مواطني كركوك كافة واعتداء على الهيئة التعليمية والتدرسية فيها ، وفي الوقت الذي ندين فيها هذا العمل المجرد من ابسط معاني الانسانية نطالب جميع الجهات المعنية والمختصة بالتحقيق الجاد والفاعل لأعادة الاعتبار لذوي الضحية”.

وطالب الاتحاد جميع ممثلي المحافظة في البرلمان بـ”التدخل السريع لمعالجة ما يحصل من مهازل داخل المنظومة الصحية في المدينة”، مؤكد “دعمه الكامل والمتواصل لهذا ( المواطن ، قبل ان يكون معلما لأسترجاع حقوقه المادية والمعنوية ، ( ويا عجبا لما بثوا الينا من العبث بأرواح الناس )”.

من جهتهم ناشد نواب قائمة الاتحاد الوطني الكوردستاني في محافظة كركوك، وزير الداخلية عثمان الغانمي بالتحقيق في حادثة تقييد مدرس بسرير زوجته المتوفية جراء اصابتها بفيروس كورونا.

وقال رئيس القائمة في كركوك النائب ريبوار طه، في بيان اليوم، ان “المدرس على ملاك مديرية تربية محافظة كركوك (محمد كريم فقي) توفيت زوجته جراء اصابتها بفايروس كورونا في مستشفى كركوك العام وتم تقييده من قبل الشرطة بسرير زوجته المتوفية بعد مشادة كلامية”.

واضاف ان هذا “التصرف المشين والسيء بحق مدرس وفي مثل هذه الحالة رغم معاناته بفقدان زوجته فضلا عن تسريب الصور الى مواقع التواصل ووسائل الاعلام اثار حفيظة الشارع الكركوكي ولايمكن السكوت عنه.

وطالب طه الغانمي بفتح تحقيق في الحادث ومحاسبة الجهة المسؤولة عن هذا التصرف غير الاخلاقي.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

وكالة العراق اليوم

وكالة العراق اليوم

أضف تعليقـك