اخبار العراق الان

وزير الداخلية اللبناني ينهي التكهنات بشأن السبب الرئيس لإنفجار بيروت

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- بغداد

قال وزير الداخلية اللبناني محمد فهمي، اليوم الثلاثاء، ان موادا شديدة الانفجار تم مصادرتها منذ سنوات انفجرت في أحد المستودعات بمرفأ العاصمة بيروت.

ونقلت محطة ام تي في اللبنانية عن الوزير قوله “المعلومات الأولية تشير إلى وجود كمية ضخمة جداً من مادة نيترات الأمونيوم شديدة الانفجار في مكان الحادثة مصادرة منذ عام 2014، ونفضّل انتظار نتائج التحقيق”.

قبلها أكد محافظ بيروت مروان عبود، ان نصف بيروت الادارية تعرضت لدمار كبير جداً.

وذكر عبود، في تصريحات صحفية، أن “الانفجار أشبه بتفجير هيروشيما ونكازاكي”، مبينا أن “المدينة الآن منكوبة وحجم الأضرار هائل”.

قبلها قال مدير مدير الامن العام في لبنان، اللواء عباس ابراهيم، اليوم الثلاثاء، إن ما حدث ببيروت لم يكن انفجاراً لمفرقعات.

وذكر اللواء عباس ابراهيم، في تصريحات صحفية، أن “ما حصل ليس انفجار مفرقعات بل مواد شديدة الانفجار كانت مصادرة منذ سنوات”.

وأضاف اللواء ابراهيم: “لا يمكن استباق التحقيق في الانفجار والأجهزة الأمنية ستحدد طبيعته”، مبينا أن “الكلام عن مفرقعات مثير للسخرية ويبدو تفجير ناتج عن مواد شديدة الانفجار”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك