اخبار العراق الان

طالباني : كركوك تشهد تغييرا ديموغرافيا أكبر من الذي حصل في عهد (صدام)

قناة ان ار تي في NR TV
مصدر الخبر / قناة ان ار تي في NR TV

ديجيتال ميديا ان ار تي

أكد رئيس مجلس محافظة كركوك السابق، ريبوار طالباني، الثلاثاء، ان مايحصل الان في كركوك، هو اكبر تغيير ديموغرافي تشهده المحافظة منذ عام 2003 والى الان، وأشد خطورة من ممارسات النظام السابق.

وقال طالباني في تصريح خص به “ديجيتال ميديا ان ار تي” اليوم (11 اب 2020) “أن محافظ كركوك راكان الجبوري، وبمعاونة قيادة عمليات كركوك ودول اقليمية مثل تركيا وايران، ساهموا بتغيير ديموغرافي كبير في محافظة كركوك، من خلال تعريب المناطق الكوردية، وترحيل الكورد بعد الـ16 من اكتوبر الماضي، والذي بدوره يعتبر اخطر من الممارسات الذي كان يستخدمها صدام حسين ضد الكورد في كركوك.

وأضاف طالباني “ان 600 الف نازح عربي يتواجدون الان في كركوك، ويعتبر الرقم الاعلى لحد الان، خصوصا وان النظام السابق جاء بـ 200 الف عربي في وقته”، مشيرا الى أن “محافظة كركوك تأوي نازحين من نينوى، وديالى، والأنبار، وفلوجة، وتكريت، والحويجة والنواحي التابعة لها، وأن الحكومة العراقية مقصرة بأرجاعهم الى مناطق سكانهم الاصلية، منوها “ان الحكومة ساهمت بتعريب مناطق الكورد، وتشييع مناطق السنة“.

وأوضح طالباني “ان المرحلين الكورد لم يحصلوا على حقوقهم الدستورية بالعيش في محافظتهم كركوك، بسبب عدم التزام الحكومات العراقية المتعاقبة بتطبيق بنود المادة 140“.

واردف طالباني قائلا انه “قبل احداث الـ 16 من اكتوبر، تم تشكيل لجان من قبل رئاسة الوزراء، لعودة المرحلين الكورد الى كركوك وتخصيص الميزانيات لهم، مضيفا انه تم اهمال هذه اللجان وايقاف الميزانية بقرارات مزاجية من قبل رئاسة الوزراء”.

وطالب رئيس مجلس محافظة كركوك السابق ” بتطبيق المادة 140 بكافة بنودها وتطبيع الاوضاع في المحافظة الى ماقبل الـ16  من اكتوبر”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ان ار تي في NR TV

قناة ان ار تي في NR TV

أضف تعليقـك