العراق اليوم

الصحة لـ { الصباح»: إجراءات وقائية صارمة بعد زيادة نسب الإصابات

الصباح
مصدر الخبر / الصباح

بغداد/ شذى الجنابي 
 المحافظات / مراسلو الصباح
 
 
 
اعربتْ دائرة الصحة العامة التابعة الى وزارة الصحة عن قلقها بسبب زيادة اعداد الاصابات بفيروس كورونا التي تجاوزت حاجز الـ 4000 اصابة يوم أمس الجمعة، وزيادة نشاطه وانتشار العدوى مع ارتفاع عدد الفحوصات المسجلة ضمن الموقف اليومي التي تجاوزت اكثر من 21 الف فحص يوميا.
وسط ذلك، تستعد دائرة صحة بابل لافتتاح مستشفيين ميدانيين في مدينة مرجان الطبية لاستقبال المصابين بالفيروس نهاية الشهر الحالي، بينما باشرت ملاكات تابعة للعتبة الحسينية المقدسة إنشاء مركز للشفاء في قضاء تلعفر بمحافظة نينوى .
وقال مديرعام دائرة الصحة العامة، في وزارة الصحة، الدكتور رياض عبد الامير الحلفي لـ” الصباح “: ان الموقف مع فيروس كورونا مقلق جدا بسبب زيادة اعداد الاصابات التي تجاوزت 4000 اصابة يوميا، فضلا عن زيادة نشاطه وانتشار العدوى في ظل ارتفاع عدد الفحوصات المسجلة ضمن الموقف اليومي التي تجاوزت اكثر من 21 الف فحص يوميا، منوها بعدم التزام المواطنين بالاجراءات الوقائية، اضافة الى ان الحظر لم يطبق بالصورة الصحيحة، متوقعا زيادة اعداد الاصابات في الايام القادمة.
 واضاف الحلفي، في كل مناسبة ترفع اللجنة الاستشارية في وزارة الصحة توصياتها الى اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، وهي الالتزام بتعليمات وزارة الصحة من ارتداء الكمامات، التباعد الاجتماعي، والاجراءات الوقائية الصارمة، لاسيما بعد عدم اتخاذ اي اجراء قانوني صارم بحق المخالفين لاجراءات الوقاية، مؤكدا ان التوصيات ستتضمن استمرار الحظر الجزئي رغم ان تطبيقه حاليا بنسبة 10 بالمئة من قبل المواطن عدا ايام الخميس والجمعة والسبت سيكون حظرا شاملا، داعيا الى الالتزام برسالة وتوصيات المرجعية العليا بالاعتماد على الاجراءات الوقائية الشخصية الصارمة منعا من انتشار العدوى بين المواطنين.
وشدد الحلفي على تطبيق جميع الإجراءات الصحية الوقائية الاحترازية الضرورية، ومنع التجمعات بجميع أشكالها بعد خرق البعض من المواطنين لتعليمات وزارة الصحة.
 
مستشفيان ميدانيان في بابل 
 من جانبها تستعد دائرة صحة بابل لافتتاح مستشفيين ميدانيين في مدينة مرجان الطبية لاستقبال مصابي كورونا نهاية الشهر الحالي .
وبين مدير اعلام صحة بابل قيس صادق في تصريح لـ “الصباح” ان الدائرة تستعد لافتتاح مستشفيين ميدانيين بواقع 158 سريرا في مدينة مرجان الطبية لاستقبال مصابي كورونا نهاية الشهر الحالي، مشيرا الى ان العتبة العباسية المقدسة قامت بانشاء المستشفى الاول بواقع 98 سريرا ، بينما انشأت العتبة الحسينية المقدسة المستشفى الثاني بواقع 60 سريرا بعد ان شهدت المحافظة زيادة في اعداد الاصابات.
ولفت الى ان الدائرة تعمل من خلال انشاء تلك المستشفيات الميدانية لغرض تهيئتها من اجل تقديم الخدمات العلاجية للمرضى   من الحالات الاخرى، خصوصا ان المحافظة تعد مركزا علاجيا مهما ليس فقط لسكان المحافظة، انما للمحافظات المجاورة ، منبها على ان الواقع الصحي في بابل سيشهد قفزة نوعية في الخدمات المقدمة، لاسيما بعد ان قررت الوزارة تزويد دائرة الصحة بخمسة أجهزة مفراس ، فضلا عن جهازي رنين، مؤكدا ان الوزارة ستجهز مستشفى مدينة مرجان الطبية ب50 سرير عناية مركزة، علاوة عن دعم مستشفى الحلة الجراحي بأطباء عناية مركزة، بعد ان تقرر تفريغه ليكون مستشفى جراحيا ويخصص لها أسِرة عناية مركزة، مضيفا انه سيتم تجهيز صحة بابل بمعمل اوكسجين اضافي . 
مركز للشفاء في قضاء تلعفر 
بدورها باشرت ملاكات تابعة للعتبة الحسينية المقدسة إنشاء مركز للشفاء خاص بمصابي كورونا في قضاء تلعفر. 
وافاد مديراعلام العتبة الحسينية المقدسة علي شبر لـ “الصباح” بانه استجابة لاهالي قضاء تلعفر وجه بإنشاء مركز للشفاء فيه  بمحافظة نينوى، منوها بأنه دعم لجهود وزارة الصحة في مواجهة الفايروس وسيكون الثالث الذي تنفذه في محافظة نينوى ، لافتا الى انه سيكون وفق المواصفات العالمية والحديثة التي تتيح للمريض الراحة النفسية من خلال الفضاءات والحدائق الداخلية والخارجية، مؤكدا ان السعة السريرية للمركز تصل الى 40 سريرا وسيتم تزويده بأحدث الاجهزة الطبية ومنظومات  الاوكسجين والمراقبة وغيرها.
 
كركوك تعزز اجراءاتها الوقائية
وفي كركوك عززت دائرة الصحة عملها بآلية تتناسب مع اعداد الاصابات المتزايدة ومتطلبات اجراء المسحات مع تطبيق الاجراءات الوقائية التي تسهم في تقليلها .
 واشار مسؤول قسم الامراض الانتقالية في صحة كركوك منذر نعمان لـ “الصباح” الى ان الدائرة ومن خلال ملاكاتها المتقدمة ومستشاريها الصحيين عززت خطة العمل لمواجهة الفيروس بآلية تتناسب مع اعداد الاصابات بما يسهم في تقليلها، مبنية على تجربة الخمسة اشهر الماضية والحملات التي نفذتها ملاكاتها في مراكز العزل وفق البروتوكولات العلاجية للوزارة، والتعامل مع الحالات بمختلفها ومراقبة اعداد الاصابات في ظل الظروف الحالية، علاوة على عمل الفرق الصحية لمضاعفة اعداد المسحات في المناطق والخروج بنتائج  تسهم  بالنهاية الى تقليلها، منوها بان  80 بالمئة من المراكز الصحية والمستشفيات تجري المسحات والفحوصات في المحافظة والتي وصلت الى اكثر من 400 مسحة يوميا . 
وصول أربعة اجهزة pcr الى نينوى 
والى محافظة نينوى، اذ اعلنت دائرة الصحة عن وصول اربعة اجهزة pcr لفحص مصابي 
كورونا .
وقال مدير صحة نينوى الدكتور فلاح  الطائي  لـ “الصباح”: ان دائرته تسلمت اربعة اجهزة”pcr” الخاصة بفحص مصابي الفيروس دخلت العمل وتوزعت بين  مراكز الصحة في المحافظة والتي كانت تعمل بجهاز واحد، لافتا الى استقبالها المواطنين لإجراء الفحوصات الطبية لهم.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الصباح

الصباح

أضف تعليقـك