عاجل

العصائب: قد نبدأ الهجمات خلال أيام.. ومعنا مقتدى الصدر والجميع

بغداد

هدد عدنان فيحان رئيس كتلة صادقون الجناح السياسي لحركة عصائب أهل الحق، بإعلان الحرب على القوات الأميركية داخل العراق في حال عدم حسم ملف انسحابها خلال أيام قليلة.

وقال فيحان في تصريح تابعته (وكالة أنباء الاعلام العراقي ) إن “مواقف الفصائل واضحة: ننتظر مفاوضات الحكومة مع الأميركيين، وإذا تم وضع جدول لانسحاب القوات الأجنبية من العراق بشكل واضح وصريح، فنحن بذلك لن نستهدف تلك القوات، وسندعم قرار الحكومة العراقية”.

وأضاف، “إذا استمر هذا التسويف ولم يحسم المف خلال الشهرين المقبلين، فسنتعامل مع هذه القوات كقوات احتلال، ونستهدفها وسنلجأ الى المقاومة، لتطبيق قرار البرلمان ومنح هيبة للدولة”.

وبيّن فيحان، أن “هذا الكلام (مقاومة الاحتلال) متفق عليه من الجميع بما فيهم رئيس تحالف عراقيون عمار الحكيم وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر والأمين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي وغيرهم”.

واتهم فيحان، الحكومة “بتسويف ملف خروج القوات الأميركية من العراق”، فيما أشار بالقول إن “مبررات الصواريخ التي تسقط على السفارة الأميركية، هو أن الأميركيين لم يلتزموا بقرار البرلمان بخروجهم بل على العكس بدأوا يتمادون ويستفزون العراقيين وحولوا السفارة إلى مكان لزعزعة الاستقرار وحولوها إلى ثكنة عسكرية”.

ووصف القيادي في عصائب أهل الحق، منفذي هجمات الكاتيوشا بـ”المبتدئين”، مؤكداً أن “هذه الهجمات لا ترقى إلى مستوى قوة فصائل المقاومة”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

وكالة انباء الاعلام العراقي

وكالة انباء الاعلام العراقي "واع"

أضف تعليقـك