اخبار العراق الان

رئيس الجمهورية: الإرهاب لا يزال يشكّل تهديدًا للمجتمع الدولي

جريدة المدى
مصدر الخبر / جريدة المدى

 بغداد/ المدى

استقبل رئيس الجمهورية برهم صالح، امس الأربعاء، وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس في قصر السلام ببغداد.

وذكر المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية في بيان تلقت (المدى) نسخة منه، أن الاخير “اكد سعي العراق للتعاون مع الحلفاء والأصدقاء لمواجهة التحديات الإقليمية والدولية”.

وشدد رئيس الجمهورية، وفق البيان، على “سعي العراق لتعزيز أواصر العلاقات الثنائية مع اليونان في المجالات كافة”، مشيرًا الى “العمق التاريخي لحضارة وادي الرافدين والحضارة اليونانية”، لافتًا الى “أهمية التنسيق لمواجهة التحديات المختلفة التي تواجه المنطقة والعالم، وفي مقدمتها الإرهاب، وتعزيز التعاون الدبلوماسي والاقتصادي والثقافي”.

وأشاد صالح بـ”استقبال اليونان للاجئين العراقيين، ودورها في دعم العراق والتحالف الدولي وحلف الناتو في الحرب ضد تنظيم داعش”، مشيرًا إلى أن “الإرهاب لا يزال يشكّل تهديدًا للمجتمع الدولي، وذلك يتطلب ضرورة التكاتف والتعاون لمكافحته، وعدم منحه الفرصة لالتقاط أنفاسه وزعزعة السلم والامن الدوليين”.

واوضح صالح، أن “العراق يولي أهمية لحماية سيادته وأمنه واستقراره، والتعاون مع الحلفاء والأصدقاء على اسس الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية”، مبينًا أن “العراق يرفض أن يكون ساحة لتصفية حسابات الآخرين”.

كما أكد رئيس الجمهورية، على “أهمية الانفتاح الاقتصادي بين البلدين وتعزيزه”، موضحًا أن “الأزمات السياسية والاقتصادية وانتشار جائحة كورونا تستوجب من المجتمع الدولي بذل المزيد من الجهود والتنسيق لتجاوز هذه الأوضاع سعيًا لترسيخ دعائم الاستقرار والسلم وتحقيق الازدهار للشعوب”.

من جهته، قدم الوزير نيكوس دندياس، بحسب البيان، “شكره لرئيس الجمهورية، وثمن طروحاته”، مؤكدًا “التزام بلاده بدعم العراق في مختلف المجالات، وتعزيز التعاون الثنائي بما يعزز أواصر العلاقة بين البلدين”. الى ذلك، استقبل رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، أمس الأربعاء، وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس والوفد المرافق له.

ونقل الوزير اليوناني تحيات رئيس وزراء دولة اليونان كيرياكوس ميتسوتاكيس، الى رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، وحرص حكومته على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين بغداد وأثينا، في مجالات متعددة، لاسيما الاقتصاد والاستثمار وايضا في مجال الطاقة النظيفة.

وفي سياق متصل، أعلن وزير الخارجية فؤاد حسين، امس الأربعاء، توقيع مذكرتي تفاهم مع نظيره اليوناني، نيكوس دندياس، لتطوير العلاقات بين البلدين. وقال حسين، في مؤتمر صحفي مشترك تابعته (المدى): “نرحب بالزيارة التاريخية لوزير خارجية اليونان إلى بغداد”، مضيفا: “وقعنا مذكرتي تفاهم كأساس لتطوير العلاقات بين البلدين”.

وأضاف: “نستطيع الاستفادة من العلاقات الاقتصادية مع اليونان (..) وهي تستورد النفط وتعتمد نصف واردات اليونان من النفط على النفط العراقي”.

وأوضح وزير الخارجية العراقي أن “اليونان ساعدت العراق في حربه ضد داعش وقدمت إسنادا عسكريا”، مبينا أنها “شريك مهم للعراق ولها تجربة واسعة في مجال الطاقة البديلة”.

من جهته، أكد وزير الخارجية اليوناني أن “هناك إرادة متبادلة مع العراق لتوسيع العلاقات بين البلدين”، مضيفًا: “مذكرتا التفاهم الموقعتان مع العراق اليوم شاهدتان على تطور العلاقات بين البلدين”. وتابع: “نؤكد دعمنا للتكامل السياسي والاستقرار في العراق”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

جريدة المدى

جريدة المدى

أضف تعليقـك