اخبار العراق الان

كتلة برلمانية: الانتخابات لن تجرى بالمواعيد المعلنة.. إمكانية خوضها عام 2022 محتملة – عاجل

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- بغداد

استعبد رئيس كتلة بيارق الخير، النائب محمد الخالدي، اليوم الاحد (18-10-2020)، اجراء الانتخابات في موعدها المحدد او أي موعد آخر.

واكد الخالدي في حديث لـ (بغداد اليوم)، أن “الانباء التي تتحدث عن وجود اتفاق بين قادة الكتل السياسية، لإجراء الانتخابات في موعد آخر، ربما في تشرين الأول من العام القادم، امر مستبعد، وذلك لوجود معرقلات فنية كثيرة قبل المعرقلات السياسية”.

وأضاف، أن “المعرقلات السياسية، ممكن ان تبعد الانتخابات 6 اشهر إضافية، ولكن المعرقلات الفنية ومشكلة المحكمة الاتحادية، هي من تمنع اجراء الانتخابات في المواعيد التي تطرحها الحكومة والكتل السياسية”.

وقال النائب انه “يتفق مع ما قيل عن ان الكتل السياسية لو استطاعت تأمين اجراء الانتخابات في موعدها الدستوري من عام ٢٠٢٢ فسيُعتبر ذلك إنجاز لها”.

ويوم أمس السبت، تحدث مستشار رئيس الوزراء لشؤون الانتخابات، عبد الحسين الهنداوي، عن مصير إجراء الانتخابات في ظل الأزمة المالية.

وقال الهنداوي، في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن “الأزمة المالية لن تؤثر على إجراء الانتخابات المبكرة في موعدها المحدد”.

وأضاف، أنه “لا خيار الا ان يصوت البرلمان على قانون الانتخابات”، مبيناً أنه “من المحتمل ان تشهد الجلسة المقبلة تكملة القانون والتصويت عليه”.

وأكد الهنداوي، أن “مفوضية الانتخابات بدأت بإجراءات تحديث سجل الناخبين واستئناف التحديث البايومتري.

وفي وقت سابق، أكد الهنداوي، أن الحكومة مكلفة بتوفير الشروط المادية لإجراء الانتخابات في موعدها.

وقال الهنداوي، في مقابلة متلفزة، تابعتها (بغداد اليوم)، إن “الحكومة مكلفة بتوفير الشروط المادية لإجراء الانتخابات في موعدها”، مبينا أن “المبلغ المطلوب للانتخابات موجود في الموازنة”.

وشدد على “ضروري وجود رقابة وطنية ودولية على الانتخابات”، لافتا الى أنه “لا يمكن إجراء انتخابات من دون قانون ولا عودة للقانون السابق”.

وفي بداية شهر اب الماضي، قال رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، إن هدفه منذ تكليفه كان إنقاذ العراق من الفوضى.

وحول الانتخابات البرلمانية، قال الكاظمي: “نعمل لانتخابات حرة تنتج برلمانا يشكل حكومة تعكس إرادة الشعب، ووفقا لها، فإن الانتخابات المبكرة ستكون في 6 يونيو من عام 2021”.

وناشد الكاظمي وقتها “العراقيين للاصطفاف في الانتخابات لتغيير المشهد في البلاد”.

ويشهد العراق في محافظات الوسط والجنوب منه مع العاصمة بغداد تظاهرات واحتجاجات منذ أكتوبر/تشرين الأول العام الماضي، للمطالبة بإجراء الانتخابات المبكرة ومحاسبة قتلة المتظاهرين، فيما تستعد الحركة الاحتجاجية في العراق الى إعادة نشاطها في الـ25 من الشهر الجاري وللتأكيد على المطالبة ذاتها.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك