اخبار الرياضة

"فيروس كورونا" يضرب جوائز دوري أبطال أوروبا

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

 

بغداد اليوم/ متابعة

أكدت تقارير صحفية  بأن الأزمة الاقتصادية الطاحنة التي خلَّفها فيروس كورونا المستجد، سيمتد أثرها إلى سنوات مقبلة خاصة في أروقة القارة العجوز، في ظل الخسائر الفادحة التي ضربت الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، بسبب أزمة إقامة المباريات خلف أبواب موصدة، ومخاوف الرعاة.

وكشفت صحيفة “التايمز”، في تقرير لها، اليوم الثلاثاء، أن:” الجوائز المالية لدوري أبطال أوروبا، والدوري الأوروبي، ستنخفض خلال المواسم الخمسة المقبلة، في ظل تأثر مداخيل “يويفا”، بسبب جائحة “كوفيد-19”.

وأوضح التقرير أن “يويفا”، أبلغ الاتحادات الأعضاء أن:” خسائر الاتحاد بلغت 514 مليون جنيه إسترليني، في ظل انخفاض دخل البث التلفزيوني، ومداخيل الرعاية، عقب تأخير مراحل خروج المغلوب، لحساب منافسات الموسم الماضي”.

وألقى انتشار الفيروس التاجي بظل قاتم على منافسات الأندية الأوروبية، بعدما فرض توقفًا طويلًا على بطولتي دوري الأبطال والدوري الأوروبي، منذ مارس الماضي، ليتجمد النشاط نحو 6 أشهر قبل أن تعود الحياة مجددًا في آب، بعد ختام المسابقات المحلية في القارة العجوز”.

ودارت عجلة المنافسات في أوروبا مجددًا، خلف أبواب موصدة دون حضور الجماهير، وعلى ملاعب محايدة، فيما أقيمت كل جولة من مباراة واحدة بدلًا من شكلها المعتاد من مباراتي ذهاب وعودة.

وختم التقرير إلى أن:” خسائر جائحة كورونا لم تتوقف عند حدود المنافسات الأوروبية، حيث تترقب الأندية الإنجليزية انخفاض دخل البث التلفزيوني والجوائز المالية بنحو 4%، بسبب التبعات التي أحدثها تفشي الفيروس في بلاد الضباب”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك