اخبار العراق الان عاجل

لجنة التحقيق: جريمة الفرحاتية جنائية شخصية

جريدة المدى
مصدر الخبر / جريدة المدى

 بغداد/ المدى

أكدت لجنة خاصة أن حادثة الفرحاتية في محافظة صلاح الدين جنائية شخصية. وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية محمد رضا آل حيدر، وهو عضو في اللجنة الخاصة بأمن العراق إن “اللجنة المشكلة برئاسة مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي عقدت اجتماعا لمناقشة السبل الكفيلة بالحفاظ على أمن مؤسسات الدولة وحماية مقار البعثات الأجنبية”.

وأضاف، أن “اللجنة في طور جمع المعلومات وتوصلت إلى نتائج ستعرض بتقرير بعد 14 يومًا على رئيس اللجنة”.

من جانب آخر رجح آل حيدر “زيارة مرتقبة لوزير الدفاع جمعة عناد إلى فرنسا لتوقيع اتفاقات لدعم سلاح الجو بأسلحة خاصة”.

وبشأن اللجنة المشكلة في حادثة الفرحاتية أشار رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية إلى أن “اللجنة المشكلة برئاسة رئيس أركان الجيش مستمرة في التحقيق”، لافتا إلى أن “الحادثة كانت جنائية شخصية”.

وكانت جريمة الفرحاتية في صلاح الدين، قد فتحت باب الاتهامات المتبادلة بين القوى السياسية عن المتسبب بالحادث. كما ظهرت مطالبات بسحب الحشد الشعبي من صلاح الدين واستبدالهم بآخرين من أبناء المناطق. ووفق مصادر مطلعة في صلاح الدين، اكدت لـ(المدى) بعد يوم من الحادث الذي وقع قبل نحو 10 ايام، ان الحادث كان يبدو “رد فعل” على هجوم تعرض له اللواء 41 في الحشد الشعبي (عصائب اهل الحق) في منطقة قريبة من الفرحاتية. وهاجم عناصر يعتقد انهم تابعون لـداعش قبل يوم من مجزرة الفرحاتية اللواء في ناحية سيد غريب التابعة لقضاء بلد، بالرصاص مما ادى الى مقتل المنتسب في اللواء عقيل الكناني.

واضاف المصدر: “رد لواء الحشد على مصادر النيران، واشتبك مع العناصر المهاجمة، قبل ان يختفون في مناطق زراعية كثيفة بالمزروعات”. في نفس ليلة الجمعة الماضية، هاجمت قوة بأزياء عسكرية يعتقد انها تابعة للواء 41 قرية الرفيعات، واختطفت 12 شخصًا من اهالي القرية، اثنين منهم ضمن الحشد العشائري.

واكد المصدر حينها، ان القوة المهاجمة “اقتحمت المنازل واقتادت المختطفين الى جهة مجهولة، قبل ان يعثر على 8 منهم في صباح السبت وهم جثث في المبزل القريب من القرية وهم مقيدي الأيدي الى الوراء ومقتولين برصاص في منطقتي الرأس والصدر وعليهم آثار تعذيب”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

جريدة المدى

جريدة المدى

أضف تعليقـك