العراق اليوم

جلسة متوترة وتراشق بقناني المياه.. بارزاني يتجاوز ’محنة’ الاستجواب بدعم الشركاء: استقطاع الرواتب أصبح قانونياً!

بغداد (ناس) – أنهى برلمان كردستان، الثلاثاء، بأصوات 81 من الاتحاد الوطني الكردستاني والاتحاد الوطني الديمقراطي والتغيير والأقليات، قضية استجواب حكومة إقليم كردستان، حيث وافق على تقرير الحكومة ومبررات تأخير وخفض الرواتب.    
وأفاد مصدر نيابي لـ”ناس كورد”، (27 تشرين الاول 2020)، بأن “برلمان كردستان اجتمع اليوم بشأن الاستجواب المقدم للكابينة الحالية لحكومة إقليم كردستان، حيث تم عرض تقرير الحكومة عن الوضع المالي وأسباب التأخير وخفض الرواتب”.  
واضاف “في النهاية تمت الموافقة على تقرير الحكومة بأغلبية 81 صوتا بالقناعة وانتهى الاستجواب المقدم من 23 نائبا معارضا”.   
وتابع، “اكتفت الحكومة بإرسال تقرير بدل حضور المطلوبين للاستجواب وهم كل من رئيس الحكومة مسرور بارزاني ونائبه قوباد طالباني ووزير المالية اوات شيخ جناب”.  
وشدد النائب عن الجماعة الاسلامية الملا هورامان كجيني في منشور عبر صفحته على فيسبوك، تابعها “ناس”، أن “الحكومة سجلت هدفا نظيفا في ملعب النواب عبر شرعنة وتقنين استقطاع وتأخير الرواتب في تصويت اليوم”.  
واشار الى أن “الجلسة شهدت سجالات عنيفة بين النواب المعارضين والموالين للحكومة وصلت لحد تبادل قناني المياه ورفع الأصوات ضمن مشادات حادة بين النواب”.  

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الاخبار

الاخبار

أضف تعليقـك