اخبار الاقتصاد

كردستان يسبق بغداد بخطوات عزل الاعتماد على النفط

الاقتصاد نيوز
مصدر الخبر / الاقتصاد نيوز

الاقتصاد نيوز _ بغداد

كشفت هيئة الاستثمار في اقليم كردستان، عن البدء بخطوات لتقليل الاعتماد على النفط لبناء اقتصاد الاقليم، بالاعتماد على الزراعة اولًا ومن ثم الصناعة والسياحة.

وقال رئيس الهيئة محمد شكري في تصريحات صحافية تابعتها “الاقتصاد نيوز”، انه “وقعنا في نفس الخطأ الذي يرتكب في جميع الدول النفطية التي تعتمد فقط على قطاع النفط وتهمش وتهمل القطاعات الأخرى ولهذا ترى اقتصادهم يكون جيدا عندما ترتفع أسعار النفط وتتدهور مع انخفاض أسعاره”.

ولفت إلى أن “حكومة إقليم كوردستان في تشكيلتها التاسعة وضعت نقطة محورية واساسية في برنامجها الحكومي وهو عدم الاعتماد فقط على النفط وانما الاهتمام بالقطاعات الأخرى والعمل على توظيف المواطنين في القطاع الخاص لإبعاد الإقليم من هذا المرض الاقتصادي”.

وأضاف “أعلنا عن خطط الاستثمار لتنويع الاقتصاد ومصادر الدخل وبالأخص الزراعة، لأن لدينا أجواء واراضي زراعية في المنطقة وبعدها تأتي الصناعة، بالإضافة الى أن إقليم كوردستان مكان مناسب أيضا لإقامة المشاريع السياحية ونحن الآن بصدد بناء مناطق صناعية متنوعة لوضع أسس صناعية ومن خلال الصناعة الاهتمام بالمنتجات الزراعية”.

وأوضح رئيس هيئة الاستثمار في إقليم كردستان أنه “منذ شهر آب من العام 2019 ولغاية آب 2020 منحنا الترخيص لـ60 مشروعا استثماريا بمبلغ مليار ونصف دولار أمريكي وهذا مبلغ جيد، ولكن ليس بمستوى طموحنا لان طموحاتنا اكبر وبالأخص بعد تقديم تسهيلات أكثر للمستثمرين ولدينا نية في الإسراع بوتيرة منح التراخيص وهذا بتوجيه من سيادة رئيس الحكومة الذي أمر بالقضاء على الروتين في المؤسسات الحكومية ونحن نطبق هذا التوجيه”.

وكشف عن “خطط لمنح 100 إجازة في القطاع الصناعي للمستثمرين المحليين من الذين تأجلت مشاريعهم خلال السنتين المنصرمتين ولم يحصلوا على الترخيص”، لافتا إلى أن “هذا للإسراع يأتي للبدء بمشاريعهم الصناعية وليكونوا داعمين لاقتصاد وصناعة الإقليم”.

وعن الاهتمام بمشاريع البنية التحتية في مجال الطرق والمواصلات قال شكري إن “في التشكيلة الجديدة لحكومة الإقليم هناك اهتمام كبير بمشاريع البنى التحتية، وبلا شك ضمن خطط الحكومة بناء مجموعة سدود لإنتاج الكهرباء وأيضا لبناء مشاريع اروائية كبيرة عليها في المستقبل وأيضا لخزن المياه للاستفادة منها مستقبلا”، مشيرا الى أن “حكومة الإقليم تعمل بشكل جدي بمد خط الحديد الى جانب مد خط تجاري ليكون في المستقبل عاملا أساسيا لربط إقليم كوردستان بالعراق والدول الأخرى لتسهيل الحركة التجارية والدول الأخرى لتسهيل الحركة التجارية مع مد الخط السريع”.

وبين أنه “اذا طورنا القطاعات الصناعية والزراعية والسياحية وقتها نحن بحاجة الى إيلاء اهتمام خاص بالطرق والعمل حاليا جاري على هذه المشاريع وفي المستقبل القريب سيكون واقعا”.

وبشأن تأثير جائحة كورونا على خطط ومشاريع هيئة الاستثمار، قال إن “جائحة كورونا أوقفت بعض الاعمال ولكن مع هذا حاولنا ان نتخطى هذه المرحلة أيضا”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الاقتصاد نيوز

الاقتصاد نيوز

أضف تعليقـك