اخبار العراق الان

نائب يتهم شركات الهاتف النقال بتهريب العملة الصعبة خارج العراق ويوضح الطريقة

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم _ متابعة 

قال النائب عن تحالف سائرون، علاء الربيعي، اليوم الثلاثاء، إن مخالفات شركات الهاتف النقال في العراق، كانت بمساعدة هيأة الاعلام والاتصالات، فيما تحدث عن تلاعب في بيانات المبيعات لتلك الشركات.

وذكر علاء الربيعي، في مقابلة متلفزة تابعتها (بغداد اليوم)، إن “كل المخالفات التي ارتكبتها شركات الهاتف النقال كانت بمساعدة هيأة الاعلام والاتصالات”.

وأضاف، أن “البنك المركزي يسمح لأموال الأرباح اليومية من مبيعات شركات الهاتف، بالخروج من البلاد عبر مزاد العملة، ومن المفترض استثمار 70% من الاموال داخل العراق، بحسب العقود الموقعة مع تلك الشركات”.

وتابع عضو مجلس النواب: “نعتقد أن بيانات المبيعات التي تصل الى هيأة الاعلام والاتصالات غير صحيحة، وقد سمحنا لديوان الرقابة المالية بالتعاقد مع شركة لتدقيق بيانات المبيعات للسنوات الماضية وصولا الى نهاية العقد، وشبه متأكدون الآن بعد استشارة المختصين أنه يمكن تغيير البيانات، خاصة أن الشركات متعاقدة مع شركة اردنية غير مرخصة”.

وأكد النائب المستقل، محمد شياع السوداني، الأحد (15 تشرين الثاني 2020)، وجود شركات جاهزة تقدم خدمات الجيل الرابع، بعد قرار بطلان تجديد عقود شركات الهاتف النقال.

وقال السوداني في تصريح صحفي تابعته (بغداد اليوم)، إن “الشركات اتفق عليها الجميع، بأنها لم تقدم خدمات جيدة، مع تكاليف باهظة، إضافة إلى مسيرة من التلكؤ والسلبيات، وعدم الالتزام بالقيود الفنية والإدارية في عقود التراخيص منذ عام 2007”.

وأضاف، أن “قرار مجلس القضاء، يؤسس لمرحلة جديدة في قطاع الاتصالات، لتقديم خدمة جيدة الى المواطنين، ليكون هذا القطاع عاملاً مساعداً لإيرادات الدولة غير النفطية”.

وأشار إلى أن “الوثائق التي حصلنا عليها لم تصل إلى رقم واضح ومحدد لحجم الديون المترتب على الشركات، وهذا مؤشر لعمل خطير من قبل هيئة الاعلام والاتصالات في التضليل للمؤسسات والحجم العام للديون”.

وأوضح، أن “الشركات ستستمر بتقديم خدماتها لنهاية عام 2021، وبعد ذلك يفترض بوزارة الاتصالات وهيأة الإعلام أن تنفذ قرار مجلس وزراء بتشغيل خدمات الجيل الرابع، سواءً على صعيد الشركة أو الشركات التي تعمل كمشغل مع الشركة الحكومية”.

ولفت إلى أن “وزير الاتصالات تعهد بتقديم شركات تقدم خدمات الجيل الرابع في عام 2021 وهناك شركات جاهزة للعمل بمجرد إعطاء ترخيص من هيئة الاعلام والاتصالات”.

وبيّن، أن “بقية الشركات إذا كانت لديها نية للتجديد، يجب أن تكون وفق شروط جديدة، ومعالجة الملاحظات والوضع القانوني”، مؤكداً “وجود إمكانية فنية ومادية وقانونية لإطلاق رخصة رابعة من خلال شركة وطنية، ولدينا شركة اتصالات بإمكانها أن تقدم افضل خدمة وتوفر ضمانات أمنية”.

وأكد، أن “هيأة الإعلام والاتصالات تماطل مع مجلس الأمناء بإطلاق هذه الرخصة، من خلال فتح المجال أمام هذه الشركات”، مستدركاً بالقول: “بعد كسب هذه القضية وحصولي على قرار بداءة الكرخ، هناك قضية أخرى بدائية بشأن الذين تورطوا بإصدار هذا القرار، والبرلمان له قرار وفق الصلاحية الرقابية”.

وفي وقت سابق، أعلن النائب المستقل محمد شياع السوداني، رفض القضاء العراقي قرار تجديد عقود شركات الهاتف النقال.

وقال السوداني، في تغريدة عبر منصة “تويتر”، تابعتها (بغداد اليوم): “اليوم الأحد 2020/11/15 قال القضاءُ العراقي قولته منتصراً للشعب مؤكداً استقلاليته ومهنيته عندما قرر القاضي قبول الدعوى ورفض قرار التجديد”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك