العراق اليوم

واشنطن تلتزم الحياد في الحوارات المرتقبة بين اربيل وبغداد

الصباح الجديد
مصدر الخبر / الصباح الجديد

وفد حكومة الاقليم التفاضي يزور العاصمة خلال ايام

السليمانية ـ عباس اركوازي:
بينما علمت الصباح من مصادر حكومية مطلعة عن قرب زيارة وفد حكومة الاقليم التفاوضي الى بغداد، طالبت اللجنة المالية في مجلس النواب الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان إلى الالتزام بقانون تمويل العجز المالي.
ووجهت اللجنة المالية في مجلس النواب طلبا الى حكومة الاقليم تسلمت الصباح الجديد نسخة منه، للايفاء بتسوية التزاماته المالية والنفطية والادارية التي نص عليها القانون، ليتسنى للحكومة الاتحادية الايفاء بالتزاماتها تجاه المواطنين في كردستان.
في غضون ذلك اكد مصدر مطلع، ان حكومة الاقليم قررت عقب اجتماع عقدته امس الاربعاء ارسال وفدها التفاوضي الى بغداد للاتفاق على اليات مناسبة لتطبيق قانون تمويل العجز المالي.
واوضح المصدر، ان الوفد التفاوضي الكردي سيصل بغداد خلال ايام وهو سيحرص على التوصل الى اتفاق يضمن ارسال حصة الاقليم البالغة 320 مليار دينار وفقا للقانون.
بدورها اعلنت الولايات المتحدة الامريكية انها لن تدعم جهة على حساب الطرف الاخر وانها ستلتزم جانب الحياد في الحوارات المقبلة بين بغداد واربيل، وهو مؤشر على تغير في موقفها الذي كان الى جانب الكرد خلال السنوات الماضية التي اعقبت سقوط النظام.
واضاف السفير الامريكي في العراق ماثيو تولر في كلمة القاها خلال المؤتمر السنوي لغرفة التجارة بين اقليم كوردستان وامريكا، ان الولايات المتحدة لن تكون طرفاً في المشاكل العالقة بين اقليم كردستان والحكومة الاتحادية، ولن تتدخل وتكون وسيطا بين الطرفين.
واستبعد ان تتدخل بلاده في هذه المسألة، لافتا الى ان ما يهم الولايات المتحدة هو ان يتمكن الطرفان من التوصل الى اتفاق عادل ينهي الخلافات العالقة منذ سنوات.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الصباح الجديد

الصباح الجديد

أضف تعليقـك