اخبار العراق الان

أول تعليق من الناصري على أحداث الحبوبي: قدم استقالتك يا مصطفى الكاظمي !

قناة ان ار تي في NR TV
مصدر الخبر / قناة ان ار تي في NR TV

ديجيتال ميديا ان ار تي

طالب رجل الدين، والقيادي السابق في التيار الصدري، أسعد الناصري، الجمعة، من رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، ان يقدم استقالته على خلفية سقوط ضحايا اثر صدامات بين الصدريين والمتظاهرين في ساحة الحبوبي وسط الناصرية.  

وكتب الناصري سلسلة تغريدات نشرها عبر حسابه في “تويتر” وتابعها “ديجيتال ميديا إن آر تي”، اليوم، (27 تشرين الثاني 2020): “الكاظمي قد حرك جهاز مكافحة الإرهاب في حينها على أساس تحرير المختطف سجاد! ماذا يفعل الآن بعد ما جرى على ساحة الحبوبي اليوم من الدماء التي نزفت؟! علما أن الناصرية تستعد يوم غد لاستذكار مجزرة جميل الشمري! قدم استقالتك يا مصطفى الكاظمي وارحم نفسك واخدم العراق بذلك..“.

وأضاف: “استشهد عباس حسين الشاب المهذب الذي يعرفه أصدقاؤه بالإتزان والأخلاق العالية. إلى أين يريد المجرمون المتعطشون لدمائنا الوصول بالعراق؟! وماذا جنيتم من هذه الحملة الدموية على ساحة الحبوبي غير الخزي والعار الذي سيلاحقكم، ويضيف إلى جرائمكم جرائم أخرى؟!“.

وتابع الناصري، ان هناك “تقصير واضح من الأجهزة الأمنية في منع العصابات المسلحة التي تريد اقتحام ساحة الحبوبي في الناصرية. ووقوع عدد من الجرحى حالة أحدهم خطرة. على العشائر أن تقف مع أولادها، لمنع هذا الاستهتار بدماء الأبرياء”.

وكانت دائرة صحة ذي قار، أعلنت الجمعة، وفاة شخص وإصابة 40 آخرين، فيما أصيب 5 عناصر من القوات الأمنية بينهم ضابط، خلال مواجهات حدثت في ساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية.

وذكر الناطق باسم اعلام الدائرة، عمار بشار الزاملي، لوسائل اعلام حكومية تابعها “ديجيتال ميديا ان ار تي” اليوم، (27 تشرين الثاني 2020)، إن “حصيلة احتكاك تظاهرات ساحة الحبوبي بلغت وفاة شخص واحد إثر طلق ناري، فضلا عن، حالة خطرة”.

وأضاف الزاملي، أن “الإصابات الخفيفة بلغت 40 شخصا، بينهم 5 بطلق ناري والآخرين بالحجارة والآلات الحادة”.

وتابع، أن “هناك خمس إصابات من القوات الأمنية بينهم ضابط”.

A.A

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ان ار تي في NR TV

قناة ان ار تي في NR TV

أضف تعليقـك