اخبار الاقتصاد

ندوة تخصصية في كربلاء تنتقد بشدة مشروع قانون الموازنة 2021

المستقلة / علي النصر الله / .. انتقد العديد من المختصصين والاكاديميين في كربلاء  ، مشروع قانون الموازنة الاتحادية 2021 ، معتبرين مسودة مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية “اساءة متعمدة وجهل” في ما تم تنفيذه من المقررات والاجراءات .

وقال مسؤول مكتب مجلس النواب في كربلاء عباس فاضل الكمبر في ندوة نقاشية  لبحث ( مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية لعام 2021) اقامها المكتب، الأربعاء، إن ” مشروع القانون من اهم القوانين التي يبحثها مجلس النواب العراقي وذلك لحراجة الظرف الاقتصادي الدقيق الذي يمر به العراق وما تضمنته من مقررات وامور تتعلق بمعاش الناس واقتصاد السوق ومصير البلد “.

واشار الباحث الاستاذ الدكتور فؤاد الجبوري الى  إن “الحكومة رئيسا ووزيرا للمالية انصاعوا ونفذوا ما طلبه صندوق النقد الدولي من اجراءات وقرارات في مقدمتها القرار الخطير والمدمر والمتعلق بتغيير سعر صرف الدولار “.

فيما أوضح الدكتور خالد العرداوي مدير مركز الفرات للدراسات والتنمية ، إن “القرارات الاقتصادية التي صدرت بالآونة الاخيرة من ضمنها ما وردت بمسودة مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية ، هي ( اساءة متعمدة وجهل ) ” في ما تم تنفيذه من هذه المقررات والاجراءات ” ،  وانها تدمير ممنهج للمواطن والسوق والاقتصاد “.

 

فيما  اكد الدكتور فراس الصفار مسؤول قسم ادارة الازمات في مركز دراسات جامعة كربلاء  ، إن “مسودة القانون جاءت مخيبة للآمال وصادمة ووقعت في تناقض عجيب لما تضمنته من مواد تخالف الف باء الاقتصاد واسس معالجة الازمات المتعارف عليها في الجو الاكاديمي والمختبر الاقتصادي “.

من جهته اعرب الدكتور سلطان النصراوي استاذ الاقتصاد ،  عن امتعاضه و”خيبة امل كبرى فيما تضمنته مواد قانون الموازنة من تناقضات ومخالفات وارباك وقعت به الحكومة ووزير المالية وبلغة الارقام “.

وقال النصراوي  “نسجل تناقضات مريبة ومخيبة لو قارناها بموازنة السنوات السابقة معلقا على التهاون الفظيع في محاسبة اقليم حكومة كردستان على مبيعات نفط الاقليم وايرادات المنافذ الحدودية والرسوم الاخرى في لعبة من الاكاذيب المستمرة والتهرب الدائم من هذا الاستحقاق يقابله صمت رهيب واذعان من الحكومة ومجلس النواب ازاء هذا النهب العام للمال العام “.

من جانب أخر اكد رئيس غرفة تجارة كربلاء نبيل الانباري ، ان أصحاب رؤوس المال ورجال الاعمال وتجار وكسبة  تلقوا “قرار تغيير سعر صرف الدولار بصدمة واحباط شديدين “،  مشيرا الى إن ” هذا القرار بحد ذاته سيكون له نتائج كارثية مدمرة على قوت المواطن البسيط والسوق المحلية وعموم الاقتصاد الوطني “.

وطالب الانباري  اعضاء مجلس النواب عن محافظة كربلاء المقدسة بالتحشيد ضد هذا القرار والوقوف ضد ما ورد من مواد خطيرة في مسودة قانون الموازنة الاتحادية “.

الى ذلك قال الدكتور حميد الطرفي ،  إن “هذه الموازنة سببت صدمة للسوق والمواطن وعموم البلد وانها جاءت في خضم جائحة كورونا التي عصفت باقتصاد العراق وفي الوقت الذي كل دول العالم متجه لدعم شعوبه واقتصاده عبر تسهيلات مالية ودعم اقتصادي “.

فيما بين علي الطالقاني رئيس مؤسسة النبأ للإعلام والتطوير ، إن “الموازنة وموادها كانت عقاب للمواطن إذ أن الموظف تلقى فيها صفعات متتالية مرة اقتطاع راتبه وبالمرة الاخرى فرض ضريبة عليه وبالمرة الاخيرة رفع سعر الصرف وخفض القوى الشرائية لما تبقى من راتبه الشهري “.

واوضح الدكتور منير الدعمي نقيب الاكاديميين في كربلاء إن ” للنقابة دور فعال ومبكر بالتصدي لهذا القرار الخاص بتغيير سعر صرف العملة من خلال اقامة الورش التخصصية والدعوة الى وقفة اكاديمية لممانعة ما ورد بمشروع الموازنة العامة الاتحادية من مواد تستهدف المواطن “.

وأكد إنه “سيتم تشكيل لجنة اكاديمية خماسية الاعضاء من اساتذة الاقتصاد تقدم ورقة مشتركة تتضمن جميع ما طرحه الحاضرون من اراء وملاحظات “.

The post ندوة تخصصية في كربلاء تنتقد بشدة مشروع قانون الموازنة 2021 appeared first on وكالة الصحافة المستقلة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

وكالة الصحافة المستقلة

وكالة الصحافة المستقلة

أضف تعليقـك