اخبار العراق الان

مستشار سابق: بايدن قد يأمر بسحب كامل القوات الأميركية من العراق في حالة وحيدة

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- متابعة

رأئ غابرييل صوما مستشار الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، إن الرئيس الحالي، جو بايدن قد يغلق السفارة الامريكية في بغداد اذا استمرت عمليات استهدافها.

وقال  صوما في تصريح متلفز تابعته (بغداد اليوم)، إن “ردة فعل بايدن ما تزال غير معروفة لأن وزارة الخارجية ووزراة الدفاع والبيت الأبيض الأمريكي لم يعلقا لغاية الان على الاستهداف الأخير الذي طال السفارة الامريكية مؤخرا”.

وأضاف أن “الأمور اذا تأزمت سيتم غلق السفارة الامريكية في بغداد وسيتبعهم الاوربيين بهذه الخطوة “، مبينا أن ” بايدن اذا لم يستطيع إيجاد حل للصراع الأمريكي الإيراني أتوقع ان الأمور ذاهبة باتجاه اغلاق السفارة في بغداد”.

وتابع  صوما أن ” مقتل أي جندي امريكي  خلال عمليات القصف التي تشهدها مدن أربيل وبغداد، قد يؤدي الى انسحاب كامل للامريكان في العراق”.

وفي وقت سابق، بحث رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم الأربعاء، في اتصال هاتفي مع الرئيس الأمريكي جو بايدن تطور العلاقات ومواصلة الحوار الاستراتيجي بين البلدين وملف حماية البعثات الدبلوماسية.

وقال المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان، إن “رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي تلقى، مساء  الثلاثاء، اتصالا هاتفيا من رئيس الولايات المتحدة الأمريكية جوزيف بايدن”.

واضاف، انه “جرى خلال الاتصال بحث العلاقات الثنائية بين البلدين، ومناقشة الاوضاع في العراق والمنطقة، فضلا عن بحث عدد من القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك”.

كما بحث الجانبان، وفقا للبيان، تعزيز التعاون المشترك بين بغداد وواشنطن وسبل تطويره في مجالات متعددة، في مقدمتها التعاون الاقتصادي والامني وفي مجال مكافحة الارهاب.

 وبحث رئيس مجلس الوزراء والرئيس الامريكي خلال الاتصال، استئناف الحوار الاستراتيجي بين البلدين، بالشكل الذي يسير بالعلاقة قدما، على اساس المصالح المشتركة وتعزيز السيادة الوطنية العراقية، بحسب البيان.

واشار البيان الى انه “تم التأكيد على اهمية حماية البعثات الدبلوماسية في العراق، ورفض محاولات زعرعة الامن والاستقرار في العراق والمنطقة”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك