اخبار العراق الان

بغداد.. رجل يجعل جزءا من منزله مرقدا دينيا للزائرين (صور)

قناة ان ار تي في NR TV
مصدر الخبر / قناة ان ار تي في NR TV

 

افاد مراسل ان ار تي عربي، الثلاثاء، بقيام مواطن في مدينة الصدر بشرقي العاصمة بغداد بتحويل جزء من منزله الى مرقد ديني يؤمه الزائرون.

وذكر المراسل، ان “المواطن احمد ابو القاسم اختار مكانا بالقرب من منزله في احدى قطاعات مدينة الصدر كمزار اطلق عليه (مرقد السيد علي والعائلة) الذي يجهل الكثيرون نسبه او حقيقة وجوده في هذا المكان”.

واضاف، انه “بعد قيام (ابو القاسم) بلطخ جدران المرقد بالحناء وداخله بماء عطر الورد والبخور الهندي، تعاطف الناس معه، وجعله مزارا يعتاش عليه عبر الادعاء بإن احد الصالحين ويدعى سيد علي وعائلته مدفونون في هذا المكان ليستحوذ على قلوب العشاق وطالبي المال والبنين”.

واوضح، ان “ابو القاسم الذي رفض ان يذكر نسب صاحب المرقد السيد علي وعائلته، قال ان هذا المكان مبارك ويعد معجزة الاهية اختص بها اهالي مدينة الصدر”.

واوضح، ان “عشرات الزائرين يقصدون المكان تبركا وحبا بطاعة الله والـ بيت الرسول (ص)، وحدث الكثير من البركات، منها ان امرأة تعاني من العقم لاكثر من خمسة عشر عاما، ما ان زارت المكان وطلبت الحمل حملت بطفل فاسمته (علي)”.

كما ان شخصا اخر طلب الرزق وشراء سيارة وفعلا بعد ايام جاءه رزق من حيث لا يحتسب وقام بشراء سيارة.

من جهته عد الاستاذ في الحوزة العلمية الشيخ سامي اليعقوبي ذلك بالخرافات الدخيلة على الدين الاسلامي الحنيف مطالبا الحكومة العراقية والجهات الامنية بمنع مثل تلك الظواهر السلبية ومحاسبة مدعيها.

وقال المواطن  فرزدق عبدالحسن الدراجي من اهالي مدينة الصدر لـ NRT : ان “ابو القاسم الذي يدعي التدين متزوج ولديه عدد من الاطفال وعمل في العديد من المجالات منها بياع للخضار وبعدها للسمك ثم عمل سائق تكسي ولم ينجح في ايٍ منها وبعدها التجأ الى قراءة الكف واخذ الخيرة، ومن ثم جعل جزءا من باحة منزله مرقدا لاحد الصالحين حسب ادعائه”، مشيراً الى ان “الكثير من اهالي المنطقة والمناطق المجاورة يرتادون المكان حتى اصبح مزارا بين ليلة وضحاها”.

لا يتوفر وصف.

لا يتوفر وصف.

ا.ح

ا.ح

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة ان ار تي في NR TV

قناة ان ار تي في NR TV

أضف تعليقـك

تعليقات

  • ليس بغريب في بلد فيه الكتل الشيعية والسنيةوالكردية تدعي الدين والبرلمانيون والحكومة يتعمدون بالمليارات وهناك من يقتات على حاويات القمامة ..ليس بغريب أن يقوم شخص بسيط بتلك الافعال..تلك حرية وديمقراطيةامريكا الجوفاء

    • حسبي الله ونعم الوكيل على كل من يشوه المذهب والدين ان شاء الله الاموال الي حصلها من المصادر العليا لغرض تشويه الدين تنكلب نار وتحرقه دنيا واخره