اخبار العراق الان

الكاظمي: منذ تكليفي أكّدت أنني لن أكون سوى خادماً للشعب العراقي

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم – بغداد

أكد رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، أن العراق مرّ بظروف صعبة، وكان هناك من يراهن على فشل الحكومة، أو الدخول في حرب أهلية، لكننا لم ننجر لهذا، بحسب قوله.

وذكر الكاظمي في حديث خلال لقائه مع شيوخ العشائر، ووجهاء محافظة المثنى، في مضيف الشيخ جفات الشعلان، إنه “منذ تكليفي أكّدت أنني لن أكون سوى خادمًا للشعب، وذكرت الرميثة في اول احاديثي لأنها عزيزة على القلب، وأرى أهلها أهلي”.

وأضاف الكاظمي: “نواجه تحديات كبيرة، والعراق مرّ بظروف صعبة، وحين استلمنا مهامنا قبل 11 شهرًا كانت هناك الأزمة المالية وجائحة كورونا، وكان هناك أيضًا من يراهن على فشل الحكومة، أو الدخول في حرب أهلية، لكننا لم ننجر لهذا، وصبرنا وسنتجاوز التحديات الواحدة تلو الأخرى”.

وأشار إلى أن حكومته اتخذت “إجراءات صعبة من أجل الإصلاح، ومن أجل حماية البلاد ماليًا واقتصاديًا”، مبينا أنه “سنقدم طعنًا ببعض فقرات الموازنة لدى المحكمة الاتحادية، لأن هناك فقرات ستؤثر على قطاع الكهرباء والقطاع الصحي وغيرها”. 

وتابع رئيس الوزراء: “شرعنا في حملة من العلاقات مع دول الجوار من أجل جلب الإستثمارات لخدمة بلادنا وأبنائها. وسأتابع بنفسي أوضاع محافظة المثنى، وكذلك أي مطلب من مطالب أهلها”.

وختم الكاظمي كلمته بالقول: “لا يجوز أن نستخف بدماء المواطنين، وأرواحهم ودمائهم وممتلكاتهم غالية علينا”، بحسب بيان مكتبه الاعلامي.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك