اخبار العراق الان

بعد شهرين من الزواج.. عروس تنتحر في ظروفٍ غامضة بنينوى

الفرات نيوز
مصدر الخبر / الفرات نيوز

{محلية: الفرات نيوز} في ظروفٍ غامضة، ودون توصل عائلتها ولا الجهات الأمنية إلى أية أسباب، أقدمت امرأة في قرية بوزان بناحية القوش، بسهل نينوى، عقب شهرين فقط من زواجها على الانتحار شنقاً في منزلها.

المختصر المفيد.. في الاخبار الهامة تجده في قناة الفرات نيوز على التلكرام  .. للاشتراك اضغط هنا

نجوى اسماعيل، التي أقدمت أمس الاثنين، على إنهاء حياتها، تزوجت قبل شهرين من الشاب خالد كريت، خلال حفل زفافٍ تم برضا العروسين، ووفق أفراد من عائلتها كانت سعيدة بزواجها، ولم يكن هناك ما يعكر صفو ذلك الزواج.

ووصف والد العريس كريت علي، معاناة ولده إثر الصدمة الشديدة التي تلقاها بانتحار عروسه، حيث أشار إلى أن “علاقته مع زوجة ابنه كانت جيدة، وكان يعتبرها كابنة له، وانتحارها قلب فرحتهم إلى مأتم”.

ولم يتمكن العريس خالد، من التحدث أمام الكاميرا، نظراً للحالة النفسية التي يعيشها عقب انتحار زوجته، إلا أنه قال : “في الليلة التي سبقت حادثة الانتحار، كانت نجوى سعيدة، وفي صباح اليوم التالي حين استيقظنا من النوم، توجهت دون سابق إنذار إلى إحدى الغرف في منزلهم وأنهت حياتها هناك شنقاً”.  

والدة الزوج هوري سمو، بدورها قالت : “كانت الأمور طبيعة، لقد ساعدتني نجوى في بعض الأعمال المنزلية، بعد أن تناولت معي الطعام الذي كنت قد قمت باعداده، من ثم غابت عن نظري ولم أعلم عنها شيئاً إلى أن قال لنا ولدي بأنها انتحرت”. 

عائلة نجوى التي تقيم في سنجار، لا تعلم حتى الآن الأسباب التي دفعت ابنتهم للانتحار، حيث أنها تزوجت بموافقتها، وفي آخر اتصالٍ لها بهم بدت سعيدة.

وقال والد نجوى سعيد عمر، :”لم أعلم بوجود أية مشكلة تعاني منها ابنتي، لو إنني علمت بوجود ما لا يسرها كنت سأعيدها إلى منزلي”. 

عمار المسعودي

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الفرات نيوز

الفرات نيوز

أضف تعليقـك