اخبار العراق الان

نائب يطالب بعدم الرضوخ للضغوطات بشأن نقل ’’عوائل داعش’’ من مخيم الهول إلى نينوى

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- بغداد

طالب عضو مجلس النواب العراقي عباس العطافي، الخميس (6 أيار 2021)، الحكومة بعدم الرضوخ إلى الضغوطات الدولية حول ملف نقل عوائل داعش من مخيم الهول إلى نينوى.

وقال العطافي، في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن “المجلس سيكون له موقف لمنع نقل عوائل داعش من مخيم الهول السوري الى محافظة نينوى”.

وأضاف، أن “نقل عوائل داعش من مخيم الهول السوري إلى محافظة نينوى، يعد مؤشراً خطراً كبيراً على أمن واستقرار الموصل والعراق بصورة عامة، وهذا أمر مرفوض”.

وتابع العطافي، أن “نقل هؤلاء العوائل يزعزع أمن واستقرار الموصل والعراق، خصوصاً ان هناك ضغوطات دولية من أجل نقل هؤلاء العوائل من مخيم الهول الى داخل الاراضي العراقية”.

وشدد النائب، على أن “الحكومة العراقية، مطالبة بعدم الرضوخ لاي ضغوطات دولية، خصوصاً وأن هذا الملف يتعلّق بأمن واستقرار العراق، كما ان مجلس النواب العراقي، سيكون له موقف لوقف الخطر عن محافظة نينوى والعراق ككل”.

ويوم أمس، أكدت وزارة الهجرة والمهجرين، عدم عودة نازحي مخيم الهول في سوريا إلى نينوى، مبينة ان الامر متوقف على التدقيق الامني وليس من مهامنا.

وقال وكيل الوزارة كريم النوري في حديث لـ(لبغداد اليوم)، ان “عمل وزارة الهجرة بشأن القادمين من الهول ان تمت اعادتهم فسيكون إنسانياً وتهيأة أماكن النزوح لهم بالمخيمات”، مبيناً ان “الامر مرهون بحصولهم على الموافقات”.

وأضاف النوري أن “الاجهزة الامنية هي الجهة المعنية بمسألة تدقيق الأسماء وتحديد المطلوبين من الأبرياء وليس من تخصص وزارة الهجرة”.

وكان رئيس الجمهورية برهم صالح قال، أمس الأربعاء، في قمة بيروت انستيتيوت انه، لدينا مشكلة بمخيم الهول والجميع يريد أن يلقي بالمشاكله علينا ولدينا العديد من المقاتلين الأجانب والعراق لا يستطيع التعامل مع هذا الملف بحاجة إلى تعاون دولي من أجل ذلك.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك