العراق اليوم

تطور جديد يخص الساتر الحدودي مع سوريا

بغداد- واع- آمنة السلامي

أعلنت قيادة غرب نينوى، اليوم الاثنين، آخر تطورات ملف إنشاء الساتر الحدودي مع سوريا، فيما كشفت عن إجراءات جديدة ستتخذ على الحدود.

وقال قائد عمليات غرب نينوى اللواء الركن جبار الطائي لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن “جزءاً كبيراً من القاطع الحدودي مع سوريا تشغله قوات قيادة غرب نينوى، إلَّا أن إنشاء الساتر الحدودي يقع ضمن مسؤولية قيادة قوات الحدود بإشراف العمليات المشتركة”، لافتاً إلى أن “العمل مستمر في إنشاء الساتر، حيث تمَّ إنجاز الخندق الشرقي بعمق وعرض 3 أمتار، يمتدُّ على طول الحدود السورية ابتداءً من حدود إقليم كردستان الى حدود محافظة الأنبار”.

وأضاف، أن “هناك عملاً مستمراً في نصب المانع السلكي (البي آر سي) والمانع السلكي المنفاخي إضافة إلى ذلك تقوم قيادة قوات الحدود حالياً بإنشاء وبناء أبراج كونكريتية لنصب هذه الملفات المتقاربة من أجل أن توضع في أماكن المراقبة ويتمكن الجهد من ضمان المراقبة بصورة كاملة للساتر الحدودي”.

وأكد، أن “هذا الساتر على وشك الاكتمال، إذ سيكون عاملاً مهماً وحاسماً في تقليل عملية التسلل والتهريب”، كاشفاً عن “وجود عمل مستمر بين قيادة العمليات المشتركة ووزارة الداخلية لزيادة عدد كاميرات المراقبة الليلية والنهارية، حيث إنها تسهم مساهمة كبيرة في رصانة الموضع الدفاعي”.

وتابع أنه “بالإمكان نقل مشاهدات هذه الكاميرات عبر الانترنت الى مستقبلات ومحطات السيطرة في المقرات العسكرية التي تستطيع اتخاذ رد الفعل المناسب تجاه اي تحركات مريبة قرب الحدود”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء العراقية

أضف تعليقـك