العراق اليوم

الانتخابات العراقية على طاولة مستشار خامنئي وعبد المهدي

مصدر الخبر / وكالة نون

بحث مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي، يوم الخميس، مع رئيس الوزراء العراقي السابق عادل عبد المهدي، الانتخابات العراقية التي جرت مؤخراً، مؤكداً وقوف طهران على الدوام إلى جانب بغداد.

جاء ذلك، خلال استقبال مستشار المرشد الإيراني علي خامنئي، لعبد المهدي، في العاصمة طهران.

وقال ولايتي، إن “العلاقات بين طهران وبغداد منقطعة النظير ومعمقة”، مؤكدا أن “إيران ستبقى على الدوام إلى جانب العراق حكومة وشعباً”.

وأوضح أن “العلاقات القائمة بين الشعبين الإيراني والعراقي قل نظيرها في العالم، وأن هذه الأواصر معمقة وعريقة”، مشيدا في الوقت نفسه بـ”دور عبد المهدي وأمثاله من الساسة العراقيين الأكفاء”.

وأبدى ولايتي، تطلعه إلى “تحقيق إنجازات أساسية بفضل الخبرات العراقية، وبما يصب في خدمة الشعب العراقي، وأن إيران تشعر بالإرتياح لتعاون البلدين في المجالات الجامعية أيضا”.

وعن الانتخابات العراقية الأخيرة، قال مستشار خامنئي، إن “هذا الاستحقاق القانوني مؤشر على مدى النضوج الفكري والثقافي العميق والزاخر الذي يتمتع به شعب العراق”، معربا عن أمله ان تفضي الانتخابات البرلمانية إلى “نتائج للدفع بعملية الازدهار في هذا البلد أكثر فأكثر”.

من جانبه، قدم عبد المهدي، نبذة عن الوضع السياسي الراهن في العراق، بما في ذلك عملية الانتخابات”، مشيراً إلى أن البلاد تواجه “ظروفا عسيرة لكن الشعب بإرادته واقتداره يستيطع الخروج منها بسلام”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك