اخبار العراق الان

خبير اقتصادي يحذر من تأثير الخلافات السياسية حول نتائج الانتخابات على الاقتصاد العراقي

بغداد/ خاص

أكد الخبير الاقتصادي جليل مهدي اللامي ، اليوم الجمعة ، أن المشاكل السياسية والأمنية التي خلفتها نتائج الانتخابات ستؤثر سلبا على اقتصاد العراق.

وقال اللامي لمراسل (وكالة انباء الاعلام العراقي/) ان ” إن اقتراح العراق الذي تم طرحه خلال المنتدى الاقتصادي للاستثمار والمقاولات في تركيا والذي يتضمن تشكيل كتلة اقتصادية بين (العراق وتركيا وإيران) سيفيد الدول الثلاث اذ خطيط له بشكل جيد ” مشيرة إلى أن “الإنتاج المحلي لهذه الدول في عام 2020 رغم تفشي جائحة كورونا بلغ أكثر من تريليون دينار ، وستكون حصة الأسد لتركيا ، بمنتج محلي يقدر بـ 720 مليار دولار ، وإيران بـ 190 ، والعراق بـ“. 67. “.

وأضاف: “إن مقاومات نجاح هذا المشروع كثيرة ، بالنظر إلى أن العراق وإيران يعتبران من أكبر مصدري النفط في APOC ، مما يجعلهما تكتلًا قويًا في المجموعة ، بالإضافة إلى الموارد المائية التي تملكها تركيا في المنطقة”.

وتابع ان “هذه الدول لها هدف استراتيجية من هذا المشروع ، حيث ان تركيا تعبره بوابة لدخول اسواق التجارة العالمية. اما ايران فهي تسعى للالتفاف على العقوبات الاقتصادية التي فرضتها واشنطن في السنوات الماضية ، بينما العراق يهدف لتحسين هيكل الناتج المحلي وتنويع موارده الاقتصادية “.

وبشأن المعوقات التي تواجه هذا المشروع ، ذكر اللامي إن “المشاكل الكبيرة بين تركيا وإيران مع أكراد العراق والعقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران ، وعدم الاستقرار السياسي والأمني الذي يشهده العراق ولا سيما الأحداث الأخيرة بشأن نتائج الانتخابات من أبرز العوامل التي ستفشل هذه المشروع الاقتصادي الكبيرة بين بلدان المنطقة”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك