العراق اليوم

الصين تختبر أحدث مدفع هاون.. وفيديو لإمكانياته المذهلة

مصدر الخبر / الاخبار

الصين تختبر مدفع هاون جديد ذاتي الحركة
(سكاي نيوز عربية) محمد فرج – أجرت الصين أخيراً اختباراً ميدانياً هو الأول لمدفع هاون جديد “ذاتي الدفع” بنظام ملاحة بالقصور الذاتي، من عيار 120 ملم، وذلك بعد أن عكف المهندسون والمصممون 3 سنوات على تطويره منذ عام 2019 حتى الوصول إلى الأداء الحالي، الذي تم اختباره وأظهر نجاحاً في اختبارات الدقة وإصابة الهدف بالذخيرة الذكية.
تم تثبيت المدفع الجديد – الذي يتمتع بنظام تحكم في النيران أوتوماتيكي، وتستغرق عملية التصويب وحساب إحداثيات الهدف نصف دقيقة-  على هيكل السيارة المدرعة “دونغفنغ مينغشي”، بحسب ما نشرته صحيفة روسيسكايا غازيتا الروسية، والتي ذكرت في تقرير لها أن طاقم المدفع مكون من شخصين، وقد نجح في الاختبار الأول في إصابة الهدف بدقة.
الجزء الأمامي من المركبة مزود بكابينة مزدوجة مع بابين على كل جانب، فيما تم تحويل الجزء الخلفي منها لحمل نظام الهاون 120 ملم.
القدرات القتالية
ويُظهر مقطع فيديو للمدفع الجديد جانباً من القدرات القتالية لقذيفة الهاون الصينية الجديدة، والذي تصنعه شركة Chengdu Lingchuan Special Industry الصينية، إذ تم تجهيزه بنظام ملاحة بالقصور الذاتي (وسيلة للملاحة تُستخدم لتوجيه الصواريخ والطائرات والغواصات وغيرها من المركبات، لا يعتمد على المراقبة من الأرض أو النجوم، أو على إشارات الراديو و الرادار)، إضافة إلى نظام إدارة ساحة المعركة.
ويدمج نظام الهاون الصيني الجديد 120 ملم نظام تحميل الذخيرة الأوتوماتيكي ونظام التحكم في الحرائق ونظام توجيه البراميل.
ووفق موقع armyrecognition فإنه يمكن لنظام الهاون 120 ملم المثبت على Dongfeng Mengshi CSK131 أن يعمل في وضع مستقل تماماً، وقد تم تجهيز عربة نظام الهاون بجرافة ذخيرة أوتوماتيكية مثبتة على الجزء العلوي من الأنبوب الخاص به.
كفاءة وأمان
والهدف الأساسي من استخدام هذا النوع من نظام الهاون 120 ملم هو تحويل عملية إطلاق قذائف الهاون إلى إجراء آلي ينتج عنه زيادة الكفاءة والأمان والفعالية.
وهو ما ظاهر أثناء الاختبار الميداني، عندكا أطلقت قذيفة الهاون بدقة عالية، لتصيب هدف المحاكاة (مجموعة المشاة).
وتستخدم قذائف الهاون مقذوفات موجهة، مع توجيه شعاع ليزر شبه نشط، ومقذوفات تستخدم الديناميكا الهوائية المتقدمة لتعديل المسار.
وتكشف مقاطع الفيديو والصور الخاصة بالذخائر التي تم إطلاقها، أنها ألغام هاون صينية تم تطويرها حديثاً، وتستخدم تعديلاً ديناميكياً للغاز لضبط طيرانها، بدلاً من الآلية التقليدية للتحكم الديناميكي الهوائي.
وذكرت وسائل إعلام صينية أن المصممين والمهندسين صمموا مشروع الهاون هذا إلى نموذج أولي كامل قادر على القتال وتلبية متطلبات الإنتاج الضخم في غضون 3 سنوات.
التصدير
تستغرق عملية التصويب من خلال حساب إحداثيات الهدف الذي سيصاب بقذائف الهاون، بحسب المطورين، 30 ثانية، وفق المعلومات التي نشرها موقع BulgarianMilitary والذي ذكر أن المدفع الجديد – الذي يُثبت على منصة مفتوحة، وتكون عملية التحميل تلقائياً، ويقتصر قوام الطاقم على شخصين فقط-  سيكون متاحاً للتصدير في المقام الأول.
وبحسب الموقع نفسه، فإنه على الأرجح سيكون الهاون مخصص لتلك البلدان التي حصلت جيوشها على المدرعة الصينية “دونغفنغ مينغشي”.
كما سيتم تخصيص عدد معين من هذه الأسلحة إلى لواء المظلات التابع للقوات الجوية لجيش التحرير الشعبي أو وحدات القوات المسلحة الأخرى مثل حرس الحدود ودفاع السواحل.
كما أن عدداً معيناً من هذه المركبات ستدخل الخدمة مع الفيلق المحمول جواً التابع للقوات الجوية للجيش الصيني.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك