العراق اليوم

وفد أمني برئاسة يارالله يصل إلى مكان مجزرة العظيم

ديالى – واع
وصل وفد أمني برئاسة رئيس أركان الجيش الفريق أول ركن عبد الأمير يار الله، الى مكان مجزرة العظيم في محافظة ديالى.
وقال مراسل وكالة الأنباء العراقية (واع): إن “وفداً أمنياً يضم رئيس اركان الجيش ونائب قائد العمليات المشتركة الفريق اول ركن عبد الامير الشمري وصل الى مكان الحادث في منطقة العظيم في محافظة ديالى”.
 وكانت قيادة عمليات ديالى قد أعلنت في وقت سابق من اليوم الجمعة، عن استشهاد 11 جندياً بينهم ضابط برتبة ملازم في منطقة حاوي العظيم بمحافظة ديالى بتعرض ارهابي من قبل عصابات داعش الإرهابية”
وكشف محافظ ديالى مثنى التميمي، اليوم الجمعة، عن التفاصيل الكاملة لحادثة استشهاد 11 جندياً بينهم ضابط في العظيم.
وقال التميمي لوكالة لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن “الاعتداء تم على أفراد من الفرقة الأولى في منطقة العظيم ،في المنطقة الفاصلة مع حدود محافظة صلاح الدين”، مشيراً الى أن “السبب الرئيسي هو إهمال المقاتلين في تنفيذ الواجب ،لأن المقر محصن بالكامل ،وتوجد كاميرات حرارية، ونواظير ليلية ،وأيضاً هناك برج مراقبة كونكريتي”.
وأوضح أن “قائد الفرقة الأولى على مستوى عال من المسؤولية، لكن الإرهابيين استغلوا برودة الطقس وإهمالاً في الالتزام بتنفيذ الواجبات ،ما جعل الإرهابيين ينفذون جريمتهم ،ومن ثم انسحبوا الى صلاح الدين”، مبيناً أن “المحافظة طالبت سابقاً ،وتطالب حالياً بضرورة التصدي لتسلل الإرهابيين من محافظة صلاح الدين الى ديالى ،ووضع حد لمساحة 65 كيلومتراً من الحدود بين المحافظتين لمنع تسلل الإرهابيين ،لأنه من دون ذلك ستستمر مثل هكذا خروقات”.
وأضاف أن “العراقيين يخوضون حرباً عالمية ضد الإرهاب ما يحتاج الى تسخير جميع إمكانيات وزارة الدفاع للقضايا الفنية وإنشاء منظومة فنية من كاميرات ،ونواظير ليلة ،وسواتر لتحصين الحدود الفاصلة مع محافظة صلاح الدين”، مؤكداً أن “القوات الأمنية ستقوم بعمليات مضادة ،والعمليات مستمرة ضد العصابات الإرهابية”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء العراقية

أضف تعليقـك