العراق اليوم

شنوالفرق بين ذوله وذولاك‎‎

مصدر الخبر / الاخبار

*****الرئيس  الأوكراني  السابق  بترو بوروشينكو  الذي حكم  أوكرانيا  من عام  2005م  إلى عام  2010م
تعرض  لمؤامرة  و اتهامات  شنتها المعارضة  التي  هي حالياً  تحكم البلاد  وتم  خلعه  من  منصبه  و محاكمته و إدخاله  السجن  لسنوات.
واليوم  عندما  دقت  طبول  الحرب ، كانت  فرصته  الذهبية  للإنتقام  و التعاون  مع الروس  لإعادته
إلى  كرسي  الحكم،
لكنه فاجأ  الجميع  وتوجه  إلى أرض المعركة  لمواجهة  الغزو الروسي تحت قيادة  الرئيس  الحالي  الذي كان  خصمه  بالأمس  ..!!
حُبهم  لوطنهم  يجمعهم  وزعامتهم في عدم  الانتقام من  أوطانهم و شعوبهم.
راقني . لا خدمة  جهادية  ولا طالب برواتب  رفحاء
نسخة  منه  الى …
 المرتزقة  في  المنطقة  الخضراء  التي  حاربت  ومازالت  تحارب  أهالي  ومحافظات  المقاومة  العراقية  البطلة  التي  اذاقت  الامريكان  شر  الهزيمة  وأعطتهم  دروسا  في  حب  الاوطان .
***** بوتين يُقر إلغاء مجلس الأمن والأمم المتحدة ومحكمة العدل الدوليه ومنظمة الصحه العالمية وكل المنظمات الحقوقية التابعة للأمريكان على حد وصفه وإغلاق مكاتبهم ومقارتهم في روسيا ودول الإتحاد الروسي كافه ومصادرة الممتلكات التابعه للمقرات من مباني وسيارات واماكن الترفيه والنوادي التابعه لهم وحساباتهم في البنوك الرو-سيه وطرد العاملين بها من دول الإتحاد الأوروبي وتم اعطائهم مدة لا تتجاوز 72 ساعه للمغادرة ..
وتقدر هذه الأشياء في حصيلة مبدئيه بحوالي 76 مليار دولار شامله الحسابات البنكيه والأصول وعلل هذه القرارات بأن هذه المنظمات من صناعة اهل الشر وتمت صناعتها لكي تخدم مصالحهم ومصالح بلدانهم وجمهورياتهم دون باقي الدول وعلينا حماية هذه الدول من شرور اهل الشر في المقام الأول ورداً عل ماتم تأميمه من ممتلكاتنا لديهم
كيف شرحت الحكومة  الصينية أزمة روسيا وأوكرانيا.*****
يجب أن أقول إن جميع سكان الصين دائمًا ما يقفون عاطفيًا إلى جانب روسيا ، بغض النظر عما يحدث في روسيا.
لكن ما يحدث الآن بالفعل ، لا يستطيع الصينيون العاديون فهمه.
ولذا قررت الحكومة أن تشرح لعامة الناس بلغة يسهل الوصول إليها باستخدام قصة رمزية.
منذ أكثر من 20 عامًا ، طلقت أوكرانيا زوجها روسيا.
كان من هذا الزواج أطفال.
و كان الزوج (روسيا) كريمًا وترك لزوجته ميراثًا كبيرًا ، بل وسدد ديون زوجته – 200 مليار دولار.
بعد الفراق ، بدأت الزوجة في مغازلة فتى القرية (الولايات المتحدة الأمريكية) وعصابة من اللصوص (الغرب).
بدأت الزوجة في الاستماع إلى رأيهم فقط ، وبدأت في مهاجمة زوجها السابق معهم.
ثم غضب الزوج وأخذ منها طفلًا بالقوة – القرم.
ثم قالت الزوجة الغاضبة إنها ستتزوج “الناتو” لإجبار زوجها السابق على إعادة الطفل ( شبه جزيرة القرم) .
ومع ذلك ، فإن الفتى الأمريكي في القرية لم يرغب في الزواج ، ولم يرغب في الدخول في قتال مع زوجها السابق – روسيا. لكنه خطط أنه و بمساعدة أوكرانيا سيكون قادرًا على إذلال خصمه اللدود زوجها السابق – روسيا.
كانت الزوجة أماً سيئة ، ومن وقت لآخر كانت تضرب أطفالها الآخرين – لوغانسك ودونيتسك.
بكى الأطفال وطلبوا المساعدة من والدهم ، الذي كان يساعد الأطفال من وقت لآخر ماديًا ويتشاجر مع زوجته السابقة.
لكن كل شيء كان عبثا …
استخدم اللص الامريكي ، الذي تسبب في هذا الشجار ، هذه الزوجة ، راغبًا في الحصول على ثروتها. و حرضها على الشجار مع زوجها واستعادة أطفالها بالقوة وأعطاها هدايا متنوعة (البسة ، أسلحة ، معدات منتهية الصلاحية يعني خردة).
اعتقدت الزوجة (اوكرانيا) أن لديها شفيعًا يمكنها الاعتماد عليه ، وبدأت في الوقاحة واستفزاز زوجها السابق.
نفذ صبر الزوج.
الذي بدأ مع قريبه (بيلاروسيا) في الكفاح من أجل حماية أطفاله – دونيتسك ولوهانسك.
ثم شعرت الزوجة بالخوف مع المشاغبين (الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي).
رفض المتنمر الرئيسي (الولايات المتحدة) الاستمرار في الشتائم مع زوجها السابق ، وترك زوجته بمفردها مع زوجها السابق.
يتحكم الزوج الآن في الأطفال والممتلكات التي تركها لزوجته.
بعد هذا التفسير ، فهم الصينيون كل شيء.
قطع يد السارق -يعتقد الكثير أن قطع يد السارق يعني بترها لكن القطع معناه المنع المؤقت وليس البتر ومن ذلك قولنا فلان قطع الطريق فليس المعنى أنه أخذ منشار و شق الطريق نصفين *****
بل المعنى أنه منع الإستفادة من منافع الطريق و هذا هو المراد من قوله تعالى : { و السارق و السارقة فاقطعوا أيديهما .. } (المائدة)
أي إقطعوا – إمنعوا – قوتهما التي إستخدماها في السرقة، والمنع يكون بالحبس مثلا.
فالقطع يرد في القرآن و المراد منه المنع قال تعالى : { فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض و تقطعوا أرحامكم .. } (محمد)
و قال تعالى : { والذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه و يقطعون ما أمر الله به أن يوصل ..} (الرعد)
أي يمتنعون و يمنعون العمل بعهد الله و الآيات كثيرة، واليد ترد في القرآن و المراد منها القوة.
قال تعالى : { واذكر عبدنا داوود ذا الأيد إنه أواب } (ص) أي صاحب القوة.
و قال سبحانه { وذكر عبادنا إبراهيم و إسحاق و يعقوب أولي الأيدي و الأبصار} (ص).
أي أولي القوة في الحق و ليس المراد أن عندهم أيدي كثيرة !!
و لو كان المراد بالقطع في الأية هو البتر لوجب علينا أن نقطع أيدي – جوارح – السارق و السارقة الأربع لأن الآية تقول أيديهما و لم تقل يديهما و لم يقل بذلك أحد.
و كذلك لو كان المراد من القطع في الآية هو البتر لبطلت الأية الثانية التي وردت بعدها مباشرة، لأن الله يقول فيها : { فمن تاب من بعد ظلمه و أصلح فإن الله يتوب عليه إن الله غفور رحيم } (المائدة)
فلو بترنا يده فما فائدة توبته إن بترت يده ؟!!
و لكن عندما نقول أن القطع بمعنى المنع تظهر فائدة الآية الثانية، فمن صلحت حاله عفونا عنه و الأمر نسبي بحسب جرمه.
ثالثا – لو كان القطع بمعنى البتر لخلت الحكمة من هذا الحد فمن سرق مليار، بترنا يده ومن سرق ألف دولار بترنا يده فأين العدل ؟!!
و لكن عندما يكون القطع بمعنى المنع يظهر العدل جليا فكل سارق يحاسب بقدر جرمه.
رابعا – ورد تطبيق عملي في القرآن الكريم لعقوبة السارق في سورة يوسف : قال تعالى : { قالوا يا أيها العزيز إن له أبا شيخا كبيرا ((فخذ أحدنا مكانه )) إنا نرآك من المحسنين * قال معاذ الله (( أن نأخذ )) إلا من وجدنا متاعنا عنده إنا إذاً لظالمون} (يوسف)
قالوا {فخذ أحدنا مكانه} و لم يقولوا إبتر {إقطع} يد أحدنا بدل يده !!
و قال لهم يوسف {معاذ الله أن نأخذ } و لم يقل لهم أن نبتر { نقطع} !!
و أخيرا الله سبحانه و تعالى لا يشرع لنا حكما يخلق عاهات في المجتمع فبتر اليد ينقلب سلبا على نفسية السارق و أهله وأولاده و تشويها للإسلام و الله تعالى يقول عن دينه العظيم : { هو الذي أرسل رسوله بالهدى و دين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون}
 
 ***** انفصال اقليم كوردستان -انفصلت المحافظات التي تحوي على المكون الكوردي وهي ثلاث محافظات كل من العاصمة اربيل و السليمانية و دهوك ، في 4 يوليو 1992 م بعد ان كانت تطالب بحكم ذاتي وقعت عليه في عام 1970 م  ،فما هي الاسباب والدوافع التي ادت بالكورد انذاك الى اللجوء الى الحكم الذاتي ؟  اولا : الفكر والتوجه السياسي القومي انذاك كان من ابرز الاسباب التي دفعت الكورد بالاعتزاز بقوميتهم .  ثانياً: الاقصاء  الذي تعرض له الكورد في تلك الفترة فضلاً عن الابادات الجماعية ومنها حلبجة والانفال.  ثالثاً : السياسة الدكتاتورية الحمقاء التي كانت مسيطرة على العراق ومقدارته و والتي كانت تتلاعب بالارواح حينما تزج الشعب في الحروب تارة و هدر الاموال في بناء القصور والامتيازات تارة اخرى والشعب يعيش في ازمةٍ اقتصادية كبيرة.  كل تلك الاسباب دفعت المكون الكردي الى المطالبة بالانفصال ، ولكن ما بعد 2003 لماذا الكورد منفصلين ويتمتعون بحكم فيدرالي ذاتي ؟  فهل المعاناة التي واجهوها مازالت موجودة في وقتنا الحاضر  الامر يدفعنا الى التفكر قليلاً فمن المفروض ان يصوت الشعب الان الى عودة الاقليم للمركز وان يسعى السياسيون العراقيون من اصحاب المواقف الوطنية النبيلة الى ذلك 
***** ماذا يمكن ان ننتظر يوم السبت المبارك؟؟؟: الطرف الاول :
جكساره  2022 مع مبلغ نصف مليون دولار
                                 الطرف الثاني :
لكزز      2022 مع مبلغ نصف مليون دولار
مزاد شراء المستقلين من الاطراف التي تتصارع على تمرير رئيس الجمهورية و رئيس الوزراء
الطرف الاول #جكسارة ومبلغ لمنع المستقل من دخول الجلسة وكسر النصاب
الطرف الثاني #لكزز ومبلغ مالي لدخول الجلسة لتمرير رئيس الجمهورية
مزاد علني من اموال الشعب العراقي لشراء النواب المستقلين مع احترامي الشديد لهم
المستقلين بيضة القبان
#دولتيش_ياعلي       
على ذمّة ما يشاع
أن بورصة سعر النائب المستقل لحضور جلسة انتخاب رئيس الجمهورية ، قد بلغت مليوني دولار لكل نائب مستقل يحضر الجلسة ..
حيهم حيهم حيهم ..
أيها النائب المستقل ذمّتك على المحك .. وشعار هيهات بيع الذمّة هو الآخر على المحك ..
***** كان لبوتين ما أراده، تحدى الولايات المتحدة وتحالُف الأطلسي، واجتاح أوكرانيا ليفرض بالقوة ما يعتقده من صالح روسيا. لكن الحرب لم تظهر قوة بوتين، بل أظهرت عورته: قوة عسكرية روسية متواضعة من بقايا الحرب العالمية الثانية. ولولا سلاح روسيا النووي، لتصدى الغرب لبوتين عسكرياً ودفعه وجيشه الى محيط موسكو.
على أن العسكر ليس نقطة ضعف روسيا الوحيدة، بل كل ما يرتبط بدولة روسيا واقتصادها وقدراتها العلمية المنعدمة.
في زمن الحرب الباردة، كان الإتحاد السوفياتي صاحب ثاني أكبر اقتصاد في العالم بعد الولايات المتحدة، وكان يصنع الطائرات والسيارات والمعدات المنزلية.
اليوم، يحل الاقتصاد الروسي في المرتبة الثانية عشر عالمياً، وذلك قبل بدء الحرب في أوكرانيا، وقبل قيام الغرب بفرض عقوباته القاسية على موسكو. واليوم، لا يوجد في الأسواق العالمية كومبيوتر صناعة روسية، ولا تلفون، ولا تلفزيون، ولا حتى راديو.
روسيا ليست قوة عالمية، على ما سعى بوتين لتصويرها منذ تسلمه الحكم في عام ٢٠٠٠. روسيا قوة مندثرة ما تزال تقوم ببعض الصناعات العسكرية، ولكنها عدا عن ذلك، فهي محطة بنزين للعالم مع صواريخ نووية.
غريب أن بوتين لم يفهم الدرس. لسنوات، بدا ذكياً محنكاً، ولكن الأرجح أن لعنة البقاء في الحكم لعقود حلّت عليه، فصار محاطاً بالمتملقين، وخسر اتصاله مع الواقع وقدرته على فهمه وتشخيصه.
فشلت كل مشاريع بوتين لإقامة نظام عالمي بديل عن الذي تقوده الولايات المتحدة.
حاول إقامة مصرف دول بريكس (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا)، وإصدار عملة دولية لتصبح بديلا للدولار الأميركي، عملة العالم. فشل بوتين، وفشل المصرف، وفشلت محاولة إقامة نقد مشترك.
وحاول بوتين إقامة تحالف اقتصادي يقارب التكامل مع الصين للوقوف في وجه الولايات المتحدة. لكن الصين لم تصوّت حتى إلى جانب بوتين في الأمم المتحدة ضد القرار الذي أدان اجتياحه أوكرانيا، بل امتنعت عن التصويت، في وقت تستعد بكين للالتزام بالعقوبات الدولية على روسيا، على عكس ما كان يأمل أنصار بوتين وتحالف الممانعة (إيران وتوابعها).
أما سبب تقاعس الصين عن إنقاذ روسيا ماليا، فواضح.
يبلغ حجم اقتصاد الصين ١٥٪؜ من حجم الاقتصاد العالمي، لكن هذه الضخامة ليست مبنية على اكتفاء ذاتي، بل على صادرات الصين إلى السوقين الأميركية والأوروبية العملاقتين. بكلام آخر، حتى تحافظ الصين على حجم اقتصادها، عليها الحفاظ على تجارتها مع مجموعة الدول السبع، التي تتضمن أميركا والإتحاد الأوروبي، وبريطانيا وكندا واليابان.
يبلغ حجم اقتصاد مجموعة الدول السبع ثلثي الاقتصاد العالمي، مع شبه اكتفاء ذاتي، وهو ما يجعله قادراً على فرض العقوبات على الآخرين ومنيعاً في الوقت نفسه على عقوبات الأخرين عليه.
هذه الوقائع الاقتصادية وضعت الصين أمام خيارين: إما أن تنقذ روسيا وتتحالف معها وتخسر أسواق الدول السبع، أو تتخلى عن روسيا لتحافظ على علاقاتها التجارية مع نصف الكوكب. وتعرف الصين أنها إن اختارت روسيا، فسيتقلص حجم اقتصادها بشكل كبير، أي أنه بدلا من أن تنقذ بكين موسكو، فسوف تغرق معها.
في الحرب الباردة المقبلة، كما في الماضية، لن تقف الصين في المعسكر الشرقي، مع أنها تشبهه، بل ستحافظ على علاقاتها بالغرب، وستسعى جاهدة في محاولتها وقف التقهقر الاقتصادي الذي تعاني منه، وهي مشكلة معروفة في علم الاقتصاد بـ “فخ الدخل المتوسط”، أي أن الصين أفادت في مراحل نموها الاقتصادي الأولى بسبب انخفاض سعر العمالة، ولكنها فشلت في أن تتحول الى اقتصاد متطور فعلقت بين عالمين، نموها لا يمكنه الاعتماد على العناصر التي دفعته للنمو في سنواته الأولى وفي نفس الوقت لا يملك القدرة على النمو كالاقتصادات المتطورة.
في الحرب الباردة المقبلة معسكران: غربي تقوده الولايات المتحدة، القطب الأوحد عالميا في ظل فشل روسيا عسكرياً وتباطؤ الصين اقتصادياً، وآخر تقوده روسيا بمشاركة سوريا وروسيا البيضاء.
الصين ستقف على الحياد ومثلها ستفعل إيران، التي تهلل لاجتياح بوتين أوكرانيا وتلعن أميركا والغرب، ولكنها تستميت لعقد اتفاقية مع أميركا تؤدي لرفع العقوبات عن نظام طهران.
وإيران هذه أضعف بكثير من روسيا والصين، بل هي تستعين بهما وتستجديهما، مثل اتفاقية الربع قرن الاقتصادية التي عقدتها مع الصين، أو في سعيها للحصول على تقنيات عسكرية روسية صار العالم يعرف اليوم أنها فاشلة.
علّمتنا حرب أوكرانيا بعض الدروس، أولها أن النموذج الغربي في الحكم والاقتصاد مازال الأفضل في العالم، ليس مثاليا، ولكنه الأفضل بدون منازع، وأن البدائل كلها كوارث، إن كان في اقتصاد الصين الرأسمالي الموجه، أو في الحكومة الإسلامية الإيرانية صاحبة المخيلة الحافلة بالبطولات، أو في روسيا التي تظاهرت أنها قوة عالمية ليتبين أن حتى أسطول طائراتها المدنية، أيروفلوت، هو صناعة أوروبية ويطير ببرامج أميركية، وأنه بدون الغرب وتقنياته، التي تشتريها روسيا وتستهلكها، لكانت روسيا في وضع أسوأ مما كان عليه الإتحاد السوفياتي في أسوأ أيامه.
أما في دنيا العرب، فلا دروس ولا هم يحزنون، فقط استعادة لنفس نظريات المؤامرة البالية على طراز أن الغرب خشي قوة بوتين فاستدرجه الى مأزق، أو أن الصين ستتصدى للغرب، أو أن إيران قوة عالمية يعتد بها، وما إلى هنالك من أساطير تتناقلها الأجيال التي تفنى ولكن أساطيرها خالدة لا تموت.
العالم بعد أوكرانيا سيعود إلى الحرب الباردة لأنها الوسيلة الوحيدة لمواجهة قوة نووية انفلتت من عقالها. في الحرب المقبلة، ستقود أميركا وحلفاؤها العالم، وستعيش روسيا في عزلة الى أن تتوب، وستعيش الصين على الحياد.
أما إيران وأزلامها، فستبقى غارقة في نفس الشقاء، قبل حرب أوكرانيا كما بعدها. 
*****علي قناة روسيا اليوم وفي إحدي حلقات برنامج من الذاكرة  طرح خبير روسي إستخباراتي هذا التساؤل ….لو إفترضنا أن شخص يريد بيع لوحة مرسومة بمائة دولار ….فأعطاه العربي قيمتها  نفط يعادل مائة دولار وأعطاه الروسي ذهب بمائة دولار يعادل قيمتها  بينما أعطاه الأمريكي ثلاث أوراق من فئة مائة دولار أي  300 دولار أمريكي …فمن دفع أكثر…..ظاهريا الأمريكي دفع أكثر من الأخرين لكن في الحقيقة الأمريكي لم يدفع الا  3 سنتات وهي قيمة طباعة تلك الثلاث الأوراق فكيف إستطاعت أمريكا أن تفرض عملة علي العالم تطبعها هي وتجعلها تحدد مسار العالم إقتصاديا وعسكريا وغير ذلك…. خبير إقتصادي صيني علي قناة الجزيرة أجاب علي ذلك وقال….ما جعل الدولار هو القوة المالية في العالم بعد أن ألغي معيار الذهب …عدد من الأسباب فصلها كالتالي                         1- أولها أهمية بيع مشيخات دول الخليج  العربي لنفطهم بالدولار مما يضطر اليابان لتجميع الدولارات في بنوكها وبيع صناعتها بعملة الدولار لشراء النفط العربي وكذلك الفلبين تضطر  لتجميع الدولارات لشراء النفط العربي وأيضا البرازيل وأيضا الصين وايضا الهند وغيرهم من دول العالم الذين يحتاجون لشراء مصادر الطاقة يجمعون الدولارات لشراء النفط العربي ما جعل الدولار عملة عالمية مهمة وعندما سأله مذيع الجزيرة ….ماذا لو قرر العرب تغير السلة المالية لبيع نفطهم…..قال الخبير الصيني بالحرف الواحد ..يعنى ذلك إنهيار مكانة الدولار العالمية وقد يضطر الجيش الأمريكي لإحتلال أبار  النفط  …           
 2-أن كبريات الشركات في مجال الطاقة والأسلحة تدار من قبل إمبراطورية من الأسر الغربية معظمها ترجع لأصول يهودية يفرضون سياسة صارمة  لإبقاء قوة الدولار إلى حد أن أكبر بنكين  في العالم البنك الفيدرالي الأمريكي وبنك لندن المركزي يتبعون عوائل يهودية ناهيك عن مؤسسات مالية كبري تدير معظم معاملات العالم المالية متواجدة في  the city في لندن وواشنطن ونيويورك  وواشطن ..   
 3- النظام المالي الأمريكي أو ما يسمي بنظام سويفت والذي يتحكم بمعظم التعاملات المالية في العالم  ومدعوم من قبل إقتصاديات دول الغرب الأوربي 
 4- ما زال هناك إحتكار كثير من الشركات الأمريكية للتكنولوجيا ولنظام التموضع العالمي  ولمؤسسات إنترنت متعددة كسوق جوجل بلاي وغيرها من عمالقة شركات التكنولوجيا  والمعلوماتية….  اليوم مع خبر أن السعودية قررت تبيع نفطها باليوان الصيني وإذا ما تبعتها بقية دول الخليج…..فإنها تعتبر بداية  لأفول نجم الدولار والذي يعني بداية أفول الإمبراطورية الأمريكية ويبدو أن العداء السعودي للحزب الديمقراطي الأمريكي وللرئيس بايدن بالذات نتيجة تصريحاته حول قضية مقتل خاشجي  وبسبب تناغم  الحزب الديمقراطي مع سياسة إيران  في المنطقة العربية وذكرياتهم مع إهانات الرئيس الجمهوري  ترامب وأن إدفعوا مقابل الحماية ولم نعد نحتاج نفطكم ….فإن العداء السعودي لبايدن والحزب الديمقراطي الأمريكي وإهانات ترامب السابقة  لن يتوقف عند موقف السعودية من الحرب الروسية الأوكرانية ورفض محمد بن سلمان  حتى رفع سماعة التلفون  للرد على إتصال بايدن ورفض السعوديين تعويض نقص النفط العالمي  نتيجة فرض الحصار علي روسيا بل سيتبعه خطوات ظهرت اليوم بخطوة إعلان السعودية بيع نفطها باليوان الصيني ضمن إتفاقية مع الصين  والذي يعني أن تربع الصين أصبح مسألة وقت لا أقل ولا أكثر لا سيما مع خطوات عمالقة للصين في مجال الإقتصاد فمن برنامج  القضاء علي الفقر ورفع مستوي الدخل للمواطن الصيني في معظم الصين إلى مشروع طريق الحرير والطموح الصيني لشبكات من طرق برية وشبكات سكك حديد ليس داخل الصين وبين مدنها وأريافها  فقط بل عبر عدد من دول العالم لتصل حتى إلى أوربا بما فيها لندن ضمن إتفاقيات تجريها الصين لإعادة طريق الحرير البري  بشكل عصري ينقل الصناعات الصينية إلى كل بقاع المعمورة  مقابل حصول الصين علي إحتياجاتها من مصادر الطاقة وكذلك صناعتهم القطار المغناطيسي السريع جدا والمصنع صينيا والسيارة الكهربائية التي أرعبت عمالقة صناعة السيارات الأوربية ذات الوقود الأحفوري والخوف من إحتكار الشركات الصينة للسوق العالمي  في السنوات القادمة مما جعل دولة مثل ألمانيا أحد عمالقة صناعة السيارات أن  تسرع في إنتاج سيارات مزدوجة المحرك.. أحفوري- كهربائي للتحضير للمستقبل …..كما أن خطوات الصين العملاقة في مجال معالجة الفحم إلى مصدر أكثر نظافة وإستثمارات ضخمة في توليد الطاقة الكهربائية من  المصادر النظيفة كالرياح والطاقة الشمسية والسدود وأخيرا  أعجوبة الشمس الصناعية …ناهيك عن خطوات عملاقة في مجال صناعة الطيران المدني رغم محاولة الغرب إعاقته عبر مواصفات ال safety   لتنهي بذلك  إحتكار بوينج الأمريكية وإيرباص الأوربية للسوق العالمية …ناهيك عن إبتكارات لصناعات وتقنيات ومعدات ونتحدث عن إبتكارات صينية  وليس copy …..past …..كما كانت توصف الصناعة الصينية ولا ننسي كيف لعبت  معدة الزرافة المصنعة صينيا  دورا في تبريد مفاعل اليابان الذي تأثر بالزلزال…..ولعل العملاق هوواي في تقنية الإتصالات وصناعة التلفونات وسرعة ال 5 G وأنترت الأشياء قادمة وبقوة للمدن الذكية والسيارات والحافلات  بدون سائق وإدارة أجهزة المنازل عن بعد رغم محاولة الغرب إبطاء ذلك عبر الضغط الأمريكي على عدد من الدول  لإلغاء عقود هاواوي وعبر إحتكار أمريكا لنظام التموضع العالمي ال GPS…. وعبر  إحتكار سوق جوجل بلاي وعبر تقنيات شرائح تدخل في صناعة التلفونات….الا أن هواوي قبلت التحدي وتوجد البدائل وعقودها تكتسح الدول الأوربية كالمانيا وحتى بريطانيا  ….ناهيك عن طموح صيني لطريق الحرير البحري وإتفاقيات ضخمة لإنشاء مؤاني في عدد من الدول بمساعدة الصين ….حتى الإحتكار الزراعي تنطلق الصين لإنهاء إسطورة البستان الأمريكي وجبروت زيت الصويا ومزارع الأسماك وغيرها وتفوق في مجال التصنيع العسكري من تقنيات وصواريخ وطائرات ومعدات عسكرية وأقمار صناعية وغزو الفضاء وأسلحة  الليزر ….والكثير الكثير الذي نعرفه ولا نعرفه والتي في مجموعها تؤكد أن التنين الصيني بات قاب قوسين أو أدني ليزيح ماما أمريكا من المشهد وأن الحرب الروسية الأوكرانية قد يكون من نتائجها إنهاء الود الأوربي لا سيما ألمانيا وفرنسا ومعهم معظم دول أوربا مع أمريكا وأنها لم تعد رأس حربة لحمايتهم  وأن التحرر من  الإتفاقيات التي كبلت الأوربيين من الإنطلاق لعلاقات إقتصادية كبيرة مع الصين وحتى مع  روسيا  قادمة وبقوة 
*****رجال الدين الاسلامي يحشرون انفسهم في كل الشؤون السياسية العراقية لدرجة ان ما يرد في خطبة الجمعة اصبحت تعليمات نافذة.  و لكن حين تعلق الامر بالاعتداءات الايرانية على العراق اختفوا في جحورهم و كأنهم طرش عمي خرس!”
توقعت ان يحدث الكثير نتيجة الغزو الامريكي للعراق.  و لكن، و بمنتهى الصراحة، لم اتوقع ان تهف ايران العراق بأنثى عشر واحد و العراق لم يتكلم و لم يعترض بس گال: آي. و كيف يمكن ان نفسر موقف الاطار التنسيقي الشيعي من الاعتداءات الايرانية على العراق و تأييده الضمني لهذه الاعتداءات بحجة انها موجهة لمركز اسرائيلي؟ الموقف هذا يؤشر بوضوح ان الاطار التنسيقي الشيعي، الذي يمثل القوى السياسية الشيعية الرئيسية، يوالي ايران على حساب العراق و هذه ظاهرة خطرة جدا” لا يمكن التعرف عليها في اي بلد اخر من بلدان العالم.  و هذا الموقف التأمري القذر يسيء الى ابناء المذهب الشيعي اساءة بالغة لأنه يشوه صورتهم من خلال طمغهم بطمغة العمالة الى ايران و هم، طبعا”، براء منها.  المفيد في الموضوع ان هذا الموقف يؤشر من جديد حقيقة قادة القوى الشيعية و يفضح ولائهم لأعداء بلادهم و يبين انهم ليسوا اكثر من مجموعة من الذيول و العملاء التافهين!
لماذا يكون من المهم جدا” ابعاد ابناء المدينة التقليديين عن ادارة مدينتهم و تسليم هذه الادارة للوافدين و لابناء القرى و الارياف؟ سألت نفسي هذا السؤال و انا اراجع اسماء اعضاء مجلس بغداد.  نعم من المهم جدا” ابعاد ابناء المدينة عن ادارة مدينتهم و هذا واضح جدا في بغداد فجميع اعضاء مجلس بغداد هم من ابناء المحافظات الجنوبية، نعم قد يكونوا مولودين في بغداد و لكنهم ليسوا من اهالي بغداد؛ اين آل الشاوي، و آل الكرادي، و ال السويدي و آل الاعظمي و آل الكاظمي و آل العلي؟ اين آل الكرخي و آل الرصافي و بيت البغدادي؟ و غيرهم من عوائل بغداد العريقة؟ نعم هذه هي النتيجة الحتمية لسيطرة ابناء الشوارع على البلاد: اهانة العباد!
الآن تعاير المجرمون ونطقوا بالفضائح *****
روسيا تعير أمريكا بغزو العراق وإبادة أهله !
وأمريكا تعير روسيا بغزو سوريا وإبادة أهلها !
الصين تعير أمريكا بسرقة خزائن ذهب العراق !
أمريكا تعير الصين باضطهاد المسلمين واعتقالهم !
وفي كل الحالات : المسلمون فقط هم الضحايا !!!!
أضافة لفضح ظهور دولة يهودية كانت طي الكتمان !
جمهورية اليهود المنسية
بيروبيجان
جمهورية اليهود الأولى بيروبيجان تقع في جنوب شرق روسيا لا يعلم بوجودها الأغلبية من العالم لأن اسرائيل تسعى جاهدة إلى كتم هذه الحقيقة ومنع الإعلام من زيارتها ، وهذه الجمهورية هي الوطن الأول لليهود في العالم كانت هجرتهم اليه قبل فلسطين إلى أن ظهرت الصهيونية وفكرة توطين اليهود في فلسطين ، وقد نجح الصهاينة في إبعاد الأعلام عن جمهورية اليهود الاولى التي تأسست بدون حاجة لاغتصاب أراضي من السكان ألاصليين ، ويعتبر سكانها بالكامل من اليهود .
ما تخافه إسرائيل والدول الغربية الداعمة لها هو الترويج لفكرة عودة اليهود إلى موطنهم الاول في هذه الجمهورية واقناع العالم بعودة آمنة لليهود المقيمين في فلسطين الى جمهورية بيروبيجان ليعيشوا بأمان وسلام ينعموا بأجواء الثقافة اليهودية السائدة فيها ويتحدثوا لغة ال “يديش” لغة يهود أوروبا من دون اَي معاداة للسامية كما تروج له الصهيونية العالمية حاليا.
جمهورية بيروبيجان ذات الحكم الذاتي في روسيا الاتحادية مساحتها تصل مساحتها 41,277كم تماثل مساحة بلد أوروبي مثل سويسرا بكثافة سكانية ضئيلة تصل ال ١٤ نسمة/ميل مربع مقابل ٩٤٥ نسمة/ميل مربع في الكيان الصهيوني وقادرة على توطين كل اليهود بالعالم بمن فيهم اليهود المغتصبين لأرض فلسطين ، وفي حال حدوث ذلك يمكن إنهاء مأساة تهجير العرب الفلسطينيين المشردين في اصقاع الارض وتسهيل عودتهم إلى فلسطين.
هذه الفكرة تتعارض مع أهداف الصهيونية العالمية والدول الغربية المستفيدة من وجود دولة إسرائيل في الوطن العربي والشرق الأوسط بسبب وجود اسرائيل القائم على تبادل المنافع في حماية المصالح الغربية والاعتماد عليها للقيام بحروب الوكالة في بعض الأحيان ضد من يهددون مصالح الغرب وأولهم العرب .
الشيء الذي يجهله العرب أن جمهورية اليهود هذه تأسست عام ١٩٢٨ بدعم وتشجيع من يهود امريكا أنفسهم ممثلين في هيئة كانت تضم في عضويتها عالم الفيزياء اليهودي أينشتاين والكاتب الامريكي المعروف غولدبرغ ، وهكذا خدعت الصهيونية العالمية العالم اجمع عندما زعموا إبان الحرب العالمية الثانية أنهم في أمسً الحاجة الى أرض فلسطين كوطن قومي لهم وانهم مشردون بالارض ولا يوجد لهم وطن قومي ياويهم وتذرعوا بذلك لتشريد الفلسطينيين والاستيلاء على أراضيهم .
اثناء تفكك الإتحاد السوفياتي كانت هذه الجمهورية مؤهلة لإعلان إلاستقلال عن روسيا الاتحادية مثلها مثل الشيشان ، ولكن الصهيونية منعت حدوث ذلك بسبب حساسية ظهور جمهورية خاصة باليهود في مكان غير فلسطين وخطورة رفع الوعي لدى يهود العالم بوجود تلك الدولة وتحويل هجرتهم اليها بدلا من فلسطين ، والشيء الغريب أن الغرب دفع بالعرب والمسلمين للجهاد لتحرير الشيشان وفك ارتباطها من روسيا وكان بإمكانهم فعل الشيء نفسه ودعم جمهورية بيروبيجان للاستقلال عن روسيا وجعلها وطن بديل لليهود عن فلسطين .
الغريب بالأمر أن العرب لا يتحدثون عن هذه الحقيقة ولا يعرف المواطن العربي شيئا عن هذه الحقيقة بالرغم من زيارة وفد مجلة العربي الكويتية بالثمانينات على ما أذكر وعمل استطلاع كامل عن هذه الجمهورية … حقيقة يمكن الترويج لها كوطن يمكن إعادة ترحيل يهود فلسطين اليها وإعادة الفلسطينيين إلى بلدهم فلسطين … لماذا التعتيم ولماذا يسكت العرب والمسلمين عن هذه الحقيقة …

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك