اخبار الرياضة

طموح الصدارة وفارق الإمكانيات يرجحان كفة الجوية على مومباي

مصدر الخبر / موازين نيوز


رياضية
|  
05:06 – 10/04/2022

بغداد- موازين
نيوز
يستعد القوة الجوية
لمواجهة مومباي سيتي الهندي، غدا الاثنين، ضمن مباريات الجولة الثانية بالمجموعة الثانية
في دوري أبطال آسيا.
ويبحث الممثل الوحيد
للكرة العراقية في البطولة عن تحقيق الانتصار الثاني له، بعد أن تجاوز عقبة الجزيرة
الإماراتي (2-1) في الجولة الأولى.
ويتطلع حكيم شاكر،
المدير الفني للقوة الجوية، للوصول لصدارة المجموعة، في حال تحقيقه الفوز على مومباي،
وتعثر المتصدر المؤقت الشباب السعودي أمام الجزيرة.
فارق الإمكانيات
وفق المستوى الفني
الجيد، الذي ظهر عليه القوة الجوية في المباراة الأولى، فإن فارق الإمكانيات حاضر،
في ظل وفرة العناصر الدولية إلى جانب جودة المحترفين.
وهو ما يجعل من
مهمة الصقور شبه محسومة، بعد أن قدم الفريق الهندي أداءًا متواضعا في مباراته الافتتاحية
التي خسرها (0-3) أمام الشباب.
ويمتلك القوة الجوية،
عدد من العناصر الفعالة، التي قدمت مستوى مميزا، مثل ضرغام إسماعيل، الذي اختير ضمن
التشكيلة المثالية للجولة الأولى.
والمدافع البنمي
رودريجو ميلير، وثنائي المنتصف محمد علي عبود وصفاء هادي، إضافة لثلاثي المقدمة إبراهيم
بايش وحسين جبار وشريف عبد الكاظم.
كما يمتلك القوة
الجوية عدد من الأوراق الرابحة، وأبرزهم الجناح منتظر عبد الأمير، والمهاجم علاء عباس
إلى جانب القائد حمادي أحمد.
وهذه العناصر،
سيكون لها دورا كبيرا في تأكيد تفوق القوة الجوية على ممثل الكرة الهندية حال حضور
التركيز العالي والتحضير النفسي الجيد، وعدم الاستهانة بالخصم.
صراع المدربين
يحاول حكيم شاكر،
التغلب على منافسه ديس باكنجهام مدرب مومباي الهندي، باتباع أسلوب تكتيكي مختلف عن
المواجهة الماضية، واعتماد الزيادة في المواقع الأمامية، والابتعاد عن التحفظ الدفاعي.
ومن المتوقع أن
يدخل شاكر اللقاء بطريقة (4-3-3)، والتركيز على الشق الهجومي بإضافة أكثر من مهاجم
صريح، على مدار شوطي اللقاء.
وقد يباغت شاكر
منافسه بأوراق رابحة، كالمهاجم أحمد لفتة الملقب بـ”كوني”، والجزائري بوكاسي،
للظفر بنقاط الفوز والوصول الى النقطة السادسة.
بينما سيعتمد باكنجهام
على مهاجم واحد في المقدمة وهو بيبين سينج، واللعب بطريقته المعتادة (4-5-1)، للحفاظ
على توازن فريقه وغلق المساحات.    
مواجهات سابقة
سيكون لقاء الغد،
هو الثاني للقوة الجوية أمام الفرق الهندية، في تاريخ مشاركاته بالمسابقات الآسيوية
المختلفة، وسبق للصقور الفوز على بنجالور الهندي (1-0) في المباراة النهائية لكأس الاتحاد
الآسيوي عام 2016، والتي أقيمت بالعاصمة القطرية الدوحة.
 وعلى صعيد مواجهات بقية الأندية العراقية مع نظيرتها
الهندية، جرت 7 مواجهات سابقة، انتهت 6 منها لمصلحة أندية العراق مقابل هزيمة وحيدة.
وتغلب الشرطة على
بنجاب (6-1) في بطولة أندية آسيا عام 1971، وفاز الرشيد على موهون بوجان (4-0) في كأس
الكوؤس الآسيوية 1988.
وخسر الزوراء أمام
شرق بنغال (2-6)، ثم فاز (2-0) في كأس الكوؤس الآسيوية عام 1993.
بينما تغلب أربيل
مرتين على شرق بنغال (2-0) في كأس الاتحاد الآسيوي 2012، وسبقه دهوك بالفوز على ديمبو
(1-0) في عام 2011.انتهى29/ح

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك