العراق اليوم

الاستهانة بالهوية العراقية الموحدة.. خيره ماقل ودل 52

مصدر الخبر / الاخبار

هل من نجيب يجيب عن خفايا توقف اصدار البطاقات الموحدة للعراقيين؟
يردد البعض  ان توقف اصدار البطاقات الموحدة للعراقيين .لوجود اولويات لطبع البطاقات لغير العراقيين الذين تم تجنيسهم بموافقات خاصة!
ام ان هنالك اسباب اخرى يتم تبريرها من قبل موظفي االدوائر المعنية .
 واراء المواطنين في توقف الاصدار منها:
سوء التنظيم وعبث الادارة في دوائر اصدار البطاقة الموحدة ضمن دوائر وزارة الداخلية شكلة مزمنة  يعاني منها المواطن بين انتظار دوره وما قبل اصدار البطاقة الموحدة التي تمثل الهوية الحديثة  بديلا للاحوال المدنية والجنسية العراقية.
عطل الالات الطباعة , نفاذ ورق البطاقة من المخازن, وعدم صلاحية الفسفورة . او ننتظر المستورد من اوراق البطاقة الموحدة من الخارج .
تعددت المبررات وتوقف الاصدار والموطن ينتظر اجراء معاملاته الخاصة والعامة ضمن الاجراءات التي تستمر ولن ينتهي رصيدها من المعوقات ضمن الروتين المقيت.
لوكانت مطابع دوائر البطاقة لموحدة خارج العراق لطبعها بعمولات ورشاوي لما توقف اصدارها. ولو ارتبط رصيد ورق الطباعة مع ارصدة التلفونات المحمولة على اكتاف شركاء الارباح من المسؤولين لما انتهى الرصيد من اوراق الطباعة. 
وزارة الداخلية ودوائر الجنسية بحاجة الى توضيح فني ان وجد عن اسباب, توقف اصدار الهويات العراقية الموحدة .والاعلان الواضح عن مواعيد تسليم الهويات للمواطنين احتراما لهم وللمواطن.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك