العراق اليوم

ضغوطات بغداد تدفع قادة الإقليم للتوحد.. اجتماعات مستمرة والتحالف الثلاثي يترقب الاتحاد

مصدر الخبر / موازين نيوز


سياسية
|  
05:44 – 22/05/2022

خاص- موازين
نيوز
عقد أول لقاء
بين الحزبين الكرديين الرئيسين في الاقليم منذ بدء الأزمة السياسية في العراق
والتي كان منصب رئيس الجمهورية احد اسبابها، فيما تشير التوقعات إلى امكانية
انضمام الاتحاد الوطني للتحالف الثلاثي المكون من الحزب الديمقراطي الكردستاني
والكتلة الصدرية والسيادة.
ورغم ان
اللقاء كان بين رئيس اقليم كردستان نيجرفان بارزاني وبافل طالباني رئيس الاتحاد
الوطني والأول له صفة رسمية، الا ان مصادرة مطلعة على”الاجتماعات أكدت ان
الاجتماع جاء لتقريب وجهات النظر بين الاتحاد الذي اصطف مع الاطار التنسيقي فيما
يسمى بالثلث المعطل ويصر على ترشيح برهم صالح لولاية ثانية برئاسة الجمهورية والحزب
الديمقراطي الذي تحالف مع الصدر والحلبوسي ورشح ريبوار احمد لرئاسة الاقليم”.
وتضيف المصادر
في حديث لـ/موازين نيوز/ ان”التحالف الثلاثي يترقب انضمام الاتحاد له وهذا
سيعني انه سيدخل الى جلسة التصويت على رئيس الجمهورية بثقة اكثر ويمكن ان يمرر
المرشح الذي تتفق عليه الاحزاب الكردية التي عاشت القطيعة منذ فترة”.
ويقول النائب السابق
عن الاتحاد الوطني الكردستاني شيروان ميرزا في حديث لـ/موازين نيوز/
ان”اجتماع اليوم بحث موضوع رئاسة الجمهورية وانتخابات الاقليم فضلا عن قانون النفط
والغاز والية التعامل مع قرار المحكمة الاتحادية الاخيرة الخاص بادارة نفط الاقليم
من قبل الحكومة الاتحادية وهو ما ترفضه حكومة اقليم كردستان”.
ويضيف ميرزا،
انه”لا صحة لتقدم الاقليم بطلب الى الامم المتحدة لحسم ملف النفط مع المركز”.
حديث ميرزا
جاء بالتزامن مع نفي رئاسة الاقليم لموضوع طلب وساطة من مجلس الأمن لتنظيم
العلاقات بين بغداد واربيل، لكن قرار المحكمة الاتحادية بشأن نفط اقليم كردستان
وتصريح وزير النفط بانه سيتم تأسيس شركة لادارة نفط الاقليم دفع الاحزاب الكردية
الى توحيد صفوفها، للدخول بمفاوضات مع بغداد بورقة موحدة.
وعن
الاجتماعات بين الحزبين، تشير المصادر الى، ان”اجتماع اليوم هو اولي والاتفاق
الرسمي سيكون في اربيل بلقاء رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني
وطالباني”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك