اخبار العراق الان

خبير أمني يشدد على عزل "مثلث داعش" وتجهيز العراق بمسيرات {بيرقدار}

مصدر الخبر / الفرات نيوز

{أمنية:الفرات نيوز} شدد الخبير الامني، ماجد القيسي، على عزل “مثلث داعش” الارهابي عن المناطق والقرى القريبة منه، فيما دعا الى تجهيز العراق بمسيرات {بيرقدار}.

المختصر المفيد.. في الاخبار الهامة تجده في قناة الفرات نيوز على التلكرام  .. للاشتراك اضغط هنا

وقال القيسي؛ لبرنامج {عالمسطرة} بثته قناة الفرات الفضائية، الليلة، ان :”هناك نشاط واضح لداعش الارهابي في الاوانة الاخيرة مستغلا الجغرافية والانواء الجوية، وابقاء القوات العراقية على التكتيكات التقليدية والقديمة امر غير جيد”.
واضاف “مشكلتنا في المستوى الثالث بفن الحرب ومايسمى بالتكتيك والتعبئة ولم نركز على هذا الجانب في تدريب الجندي العراقي والتسليح”، مستدركاً “اذا كانت هناك حكومة تصريف اعمال هذا لا يعني ان تتوقف سياسية التسليح؛ لكن لا ليست لدينا استراتيجية التسليح”.
وتابع القيسي “ممكن الاستفادة من مناطق اخرى بالتسليح كالصين ونحتاج اليوم الى طائرات مسيرة؛ لكن الاسباب السياسية تحول دون تجهيز الراق بطائرات {بيرقدار}”. 
واشار الى “الخلل في التدريب والتوزيع والتحصين والدفاع والجهد الاستخباري والسؤال لماذا لا يتم تجهيز هذه القوات؟”، داعيا الى “عزل {مثلث داعش} عن المناطق والقرى وسد الفراغات مابين القوات الامنية”. 
ورأى القيسي، بإن “الربايا يجب ان تكون وفق الشروط التي تؤهل المقاتل للقتال 24 ساعة، وتكتيكات داعش الارهابي معروفة تاتي على شكل مفارز بمجموعة صغيرة ليضرب ويهرب”.
واردف بالقول “الجغرافية هي العامل الاقوى، ولدينا ثلاث مقاربات للوضع الامني الاولى انعدام الجهد الاستخباري في القرى المتسهدفة وثانياً العمليات المحمولة جوا التي يقوم بها جهاز مكافحة الارهاب وثالثاُ استخدام طائرات الدرونز”. 
وشدد القيسي، بـ”ضرورة ان نسبق داعش بخطوات كثيرة وتحصين المناطق المستهدفة للصمود ووضع كاميرات حرارية في كل مناطق القتال، بالاضافة الى التركيز على تدريب القناصين في مواضع التحصين”.
واستهدفت ناحية تازة جنوب محافظة كركوك، مساء امس الاثنين، من قبل داعش الارهابي.
واعلن مدير ناحية تازة، حسين عادل، عن سقوط خمسة شهداء من المدنيين ورجال الأمن جنوب كركوك.
فيما أعلنت خلية الإعلام الأمني، ارتفاع عدد شهداء الهجوم الارهابي لعصابات داعش على مزارعين في ناحية تازة جنوب محافظة كركوك الى ٦ مدنيين اثناء عملية الحصاد لمحصول الحنطة وحرق حاصدة و٣ عجلات ومساحة من المزروعات.
ونفذت القوات الأمنية عملية تفتيش بحثا عن هذه العناصر الإرهابية المهاجمة.  
 

 

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك