العراق اليوم

الإطار التنسيقي يبارك تصويت مجلس النواب على تجريم التطبيع

بغداد – واع
بارك الإطار التنسيقي، اليوم الخميس، للشعب العراقي تصويت مجلس النواب، على قانون تجريم التطبيع وإقامة العلاقات مع الكيان الصهيوني.
وذكر الاطار في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، “نبارك للشعب العراقي العظيم تصويت مجلس النواب على قانون تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب، إذ أثبت مجلس النواب العراقي من خلال ممثلي الشعب أنه محافظ على ثوابته وثابت على مبادئه في الدفاع عن القضية الفلسطينية أولاً وفي الدفاع عن القدس ثانياً وفي اعتبار هذا الكيان الغاصب كياناً لقيطاً يجب ازالته وعدم الاعتراف به أو التطبيع معه”.
وأضاف، أنه “لقد صوّت مجلس النواب بكافة اعضائه الحاضرين في هذا اليوم وهو دليل اخر على أن العراقيين يجتمعون في القضايا الوطنية والاسلامية والانسانية المشتركة وأن تفاهم القوى السياسية وممثلي الشعب على القضايا المهمة والمصيرية يعطي رسالة واضحة أن هذا الشعب وهذه الامة ومن يمثلها ثابتة على مبادئها وثوابتها ومدافعة عنها”.
وتابع، “نبارك في هذا اليوم العظيم لكل المقاومين والأحرار في العالم ولكل من ساهم وشارك في مقاومة هذا الكيان الغاصب وما زال مقاوما له ورافضا لوجوده ورافضا لاي محاولات تطبيع مع هذا الكيان الغاصب بشكل مباشر أو غير مباشر”.
وأشار إلى أنه “نتقدم بالشكر الجزيل لجميع القوى والشخصيات السياسية والفعاليات الثقافية والاجتماعية والدينية والفكرية التي ساهمت في الدفع باتجاه سرعة التصويت على قانون تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب، ليخرج مجلس النواب هذا اليوم بهذا الاجماع بالتصويت على قانون تجريم التطبيع”.
وختم بأنه “نهنئ عوائل الشهداء والمقاومين والرافضين لوجود هذا الكيان الغاصب ولجميع الاحرار في العالم وشكراً لكل من صوّت على هذا القانون اخوتنا واخواتنا أعضاء مجلس النواب العراقي”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك