اخبار العراق الان

ابراهيموفيتش يفجر مفاجأة تبرز تضحياته لميلان

مصدر الخبر / الفرات نيوز

{رياضية: الفرات نيوز} فجر زلاتان إبراهيموفيتش، نجم ميلان الإيطالي، مفاجأة بالأرقام، تبرز تضحياته للفريق حتى توج بلقب الدوري هذا الموسم.

 وكتب إبراهيموفيتش عبر حسابه الرسمي على “فيسبوك”: “خلال الأشهر الستة الماضية، لعبت بدون الرباط الصليبي الأمامي في ركبتي اليسرى، وعانيت من تورم في الركبة طوال هذه الفترة”.

 وأضاف النجم السويدي: “شاركت في المران الجماعي 10 مرات فقط، وأخذت أكثر من 20 حقنة، وتفريغ الركبة من التورم مرة كل أسبوع”.

 وواصل إبرا: “تناولت مسكنات الالام كل يوم، وكنت بالكاد أنام من شدة الألم”.

واستطرد قائد ميلان: “لم أعان كثيرا داخل وخارج الملعب، لقد حولت شيئا مستحيلا لشيء ممكن، كان لدي هدف واحد فقط، وهو أن أجعل زملائي في الفريق والمدربين أبطالا لإيطاليا لأنني وعدتهم بذلك”.

وختم إبراهيموفيتش رسالته بتعبير ساخر: “اليوم لدي لقب جديد، وإصابة جديدة بالرباط الصليبي”.

وأعلن نادي ميلان، يوم الأربعاء، خضوع السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، لعملية جراحية في الركبة، وغيابه لمدة 8 أشهر.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك