اخبار العراق الان

ماذا وراء زيارة وزيري خارجية الاردن ومصر المفاجئة .. هل هناك عمل لتشكيل حلف اقليمي بقيادة عراقية؟

مصدر الخبر / وكالة العراق اليوم

بغداد- العراق اليوم:

ما يزال العراق يكثف تعاونه مع مصر والأردن، حيث اتفق الأطراف الثلاثة، على استمرار التنسيق وتبادل الخبرات والمعلومات في المجال الأمني والدفاعي المشترك بالضدّ من التنظيمات الإرهابية.

وجاء ذلك خلال استقبل رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، لوزيري خارجية مصر سامح شكري، والمملكة الأردنية الهاشمية أيمن الصفدي، أثناء زيارة مفاجئة لهما للعاصمة بغداد.

وبحسب بيان أورده المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي،  فأن “الكاظمي أعرب في مستهل اللقاء عن اعتزاز العراق بالعلاقة مع البلدين وأهمية تطويرها في مختلف المجالات، وكل ما يدعم أفق التنمية الاقتصادية، والازدهار”.

الكاظمي أكد أيضا على أهمية “التعاون في مجال الأمن الغذائي المشترك، وتنسيق المواقف إقليميا على مسار ترسيخ السلم والاستقرار في المنطقة”.

وأشار الكاظمي، وفقا للبيان، إلى أن “البناء على مقررات القمم التي جمعت قيادات البلدان الثلاثة، وآخرها القمة التي استضافتها بغداد، سيكون من شأنه تحقيق مستقبل أفضل للدول الثلاث، وللمنطقة”.

من جهته نقل الوزير الأردني تحيات العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، إلى الكاظمي، مثلما نقل الوزير المصري تحيات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كما أنه تم التأكيد على أهمية المجابهة المشتركة للتحديات التي تواجهها الدول الثلاث ضمن الظروف الراهنة.

وناقش اللقاء “التعاون الأمني والدفاعي المشترك بالضد من التنظيمات الإرهابية، والتأكيد على استمرار التنسيق وتبادل الخبرات والمعلومات في هذا الإطار، بما يضمن توفير بيئة آمنة للازدهار الاقتصادي، وتعزيز نتائج التنمية المستدامة بما يخدم شعوب الدول الشقيقة الثلاث، وشعوب المنطقة”، بحسب البيان.

وتعليقاً على ذلك يقول الكاتب والمحلل السياسي اياد عبد الكريم لـ ( العراق اليوم) ان ” الزيارات المتبادلة والعمل المتواصل بين العواصم الثلاث قد ينتهي  بتشكيل حلف اقليمي عربي بقيادة عراقية، وقد يكون موقعه مؤثراً في المشهد العربي والشرق الأوسط تحديداً” .

واكد ان ” العراق بحاجة ماسة لبناء منظومة عمل إقليمية لاسيما في مجال مكافحة الارهاب والمخدرات وعصابات الاتجار، والاردن ومصر يملكان الكثير من الخبرات في هذا المجال”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك