اخبار العراق الان

/ كتلة صادقون تصف قانون الأمن الغذائي بروبن هود

/ بغداد / س . ر

   وصفت كتلة صادقون النيابية، اليوم الخميس، قانون الأمن الغذائي بـ”روبن هود” للسرقة ثم التصدق، فيما شددت على ضرورة الطعن به.

وقال النائب عن كتلة صادقون النيابية علي تركي في حديث تابعته (وكالة أنباء الإعلام العراقي / ) ان “القانون الذي تم التصويت عليه يوم امس هو قانون خارج عن القانون”، مبيناً ان “اقرب ما يمكن ان نصفه هو ان هذا القانون هو عبارة عن روبن هود الذي يسرق ثم يأتي ليتصدق بها”.

وأضاف تركي ان “الموضوع اكبر من ان يكون احتياجات مواطنين ولا امن غذائي ولا تنمية وغيرها وانما هي سرقة مقننة عن طريق قانون رفضته المحكمة الاتحادية واستفتى عليه رئيس الجمهورية سابقا وتم اعطاؤه جواب بان لا الحكومة تستطيع ارسال القوانين ولا حتى مجلس النواب يستطيع ان يرسل قانون فيه جنبة مالية”.

وتابع تركي “وجدنا ان هناك عناد من تحالف انقاذ وطن في سبيل نفاذ هذا المشروع وما جرى وهو لب الحقيقة ان الاطار وصل الى مرحلة بعد التهديد بالتظاهرات وحرق العراق كما جرى في المرحلة السابقة ان ينزل عند رغبة المتظاهرين والمعترضين والمحاضرين الذين يريدون ان يكون هذا القانون هو باب فرج لهم”، موضحاً ان “الاطار حاول وبشتى الطرق ان يرفع العديد من الفقرات الخلافية ولكن هذا هو سبب انسحابه حين التصويت على القانون”.

وبين تركي ان “على الاخوة وانا منهم ان نقوم برفع دعوة قضائية للطعن بدستورية وشرعية هذا القانون كونه يمثل سابقة خطيرة للتجاوز على الاسس القانونية والدستورية لبلد يمتلك دستور دائم حدد صلاحيات وجعل لكل ذي حق حقه”.

واوضح انه “وجه رسالة عتب الى النواب ورئيس الجمهورية كون الموضوع اليوم هو موضوع عناد لضرب المحكمة الاتحادية تمهيدا لضربها بالضربة القاضية الاكبر وهي الغاء قانون النفط والغاز الذي تم إقراره بالضد من اقليم كردستان المتمرد الذي كل همه تسقيط المحكمة الاتحادية وتحالف معه من تحالف لضرب شرعية المحكمة الاتحادية وانهاء قوانينها الخاصة بتعديل العملية السياسية”.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك