العراق اليوم

مقتل ثلاثة من ضباط الموساد الاسرائيلي في أربيل

مصدر الخبر / سكاي برس

سكاي برس 

كشفت مصادر مطلعة، عن عملية استهداف ثلاثة ضباط بالموساد الاسرائيلي، من قبل طائرة مسيرة  في اربيل.

وقالت المصادر،  ان القصف الذي طال أربيل مساء الأربعاء تم بطائرة إيرانية مسيرة من الجيل الحديث، استهدف عجلة تقل ثلاثة ضباط بالموساد الاسرائيلي، قتلوا جميعا بالقصف، أحدهم مسؤول تنسيقي كبير، وتم حجب صورة العجلة التي يستقلونها عن الاعلام لتعرضها لتدمير كامل.

واكدت المصادر، أن استهداف عجلة فريق الموساد تم بعد أقل من نصف ساعة من مغادرة الفريقين الكردي والاسرائيلي لقاء جمعهما في احد المطاعم الكبيرة على طريق مصيف صلاح الدين، وان العجلة التي انتشرت صورتها هي لعناصر أمن أكراد مرافقة، تأثرت بشظايا العجلة الأخرى.

وبحسب المصادر، فإن السلطات الكردية سارعت لنشر صورة عجلة الفريق الامني الكردي، وصور المصابين لتحقيق السبق وابعاد الانظار عن فريق الموساد الذي تم تدمير عجلته.. خوفا من ان تسرب الحقيقة من أي جانب سيؤكد مصداقية الادعاءات الايرانية باحتضان أربيل للموساد، وتبرير قصفها السابق لاحد مقراته، فضلا عن الاحراج الشديد لسلطات الاقليم إذ لم تمض سوى أيام على تصويت البرلمان العراقي على قانون تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني.

ونفت المصادر علمها فيما إذا كانت الطائرة الايرانية الصنع انطلقت من الأراضي الايرانية او العراقية، إلا انها أشارت الى ان عملية بهذا المستوى من التخطيط والأهمية تتطلب خبرات دولة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك