اخبار العراق الان

(العراق اليوم) يكشف كواليس اجتماع رئيس الوزراء مع الإطار التنسيقي في منزل الفياض .. الكاظمي لم يزعل .. ولم يغادر الإجتماع

مصدر الخبر / وكالة العراق اليوم

بغداد- العراق اليوم:

كشفت مصادر مطلعة، عن كواليس اجتماع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مع قوى الاطار التنسيقي في منزل فالح الفياض، مؤكدةً ان ” الاجتماع شهد حضور رئيس الاطار التنسيقي نوري المالكي وكذلك رئيس حركة عصائب اهل الحق قيس الخزعلي فضلاً عن قادة آخرين من قادة الاطار”.

واشارت الى ان ” الاجتماع شهد طرح ثلاث قضايا رئيسية على الكاظمي، اولها ملف مشاركة العراق في مؤتمر الطاقة الذي سيعقد في الرياض بحضور الرئيس الأمريكي بايدن”، مؤكدين رفض الاطار التنسيقي اتخاذ اي موقف تجاه ضد ايران لان العراق لا يريد ان يتورط بأي مواقف ضد جيرانه، ولا يرغب في تأزيم الأوضاع الاقليمية”.

واضافت كما ” طرح قادة الاطار التنسيقي على الكاظمي ملف القصف التركي على مناطق ومدن شمال البلاد، منتقدين ضعف الموقف الحكومي، مطالبين بموقف حازم ازاء هذه الاعتداءات المتكررة، وان لا تقف حكومة الكاظمي موقف المتفرج”

وتابعت ” اما اقصية الثالثة فقد جاء على شكل تحذير وجهه بعض قادة الاطار للكاظمي، مطالبينه بعدم تحريك التظاهرات  في بعض المحافظات من قبل عناصر مقربة من الكاظمي ومن التابعين له، مبدين انزعاجهم من هذه التحركات، وضرورة ان يوقف الكاظمي مثل هذه الأعمال التي ستزيد التوتر في الشارع العراقي”.

كما نفت المصادر حدوث اي مشادة كلامية بين الكاظمي والمالكي، او  مع الشيخ الخزعلي، كما لم ينسحب الكاظمي من جلسة الاطار مطلقاً، ولم يغادر بيت الفياض قبل نهاية الاجتماع، رغم التلاسن الذي حدث بين الكاظمي والوزير السابق محمد شياع السوداني أثناء الإجتماع..

وقد نفت المصادر التي حضرت الاجتماع تصادم الكاظمي مع أي من قادة الإطار، بل هي تؤكد أن الرجل غادر موقع الاجتماع كما غادره جميع المجتمعين.. وإن كل ما  جرى تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي” كا

مجرد أشاعات، فالكاظمي

كما يبدو  بات قريباً من  ( الترشيح ) من قبل الاطار لمنصب رئيس الوزراء القادم، ينافسه في ذلك وزير المالية الحالي علي عبد الأمير علاوي !

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك