اخبار العالم

وقود مسروق للبيع على الإنترنت بأمريكا !! حيلة غريبة

مصدر الخبر / قناة التغيير

دفع الارتفاع المذهل في أسعار الوقود بالولايات المتحدة، بعض الناس إلى اللجوء لمجموعة متنوعة من الحيل “المُبتكرة”، والطرق غير المألوفة، لسرقة الوقود من السيارات والمحطات، ثم طرحه للبيع على شبكات التواصل الاجتماعي.

موقع Insider الأمريكي، قال السبت 18 يونيو/حزيران 2022، إن انتشار هذه السرقات استدعى تحذير الشرطة من الخزانات المخفية، والأدوات الكهربائية المعدة لسحب الوقود، وما قد تلحقه من أضرار بالسيارات وأصحابها.

يأتي اللجوء إلى سرقة الوقود، بعدما سجلت ولايات أمريكية ارتفاعاً كبيراً في أسعار الوقود، وذكرت صحيفة The New York Post أن متوسط أسعار الوقود في البلاد بلغ 5 دولارات للغالون (3.78 لتر).

لكن في بعض الولايات زاد السعر عن 5 دولارات، ففي مدينة لوس أنغلوس بولاية كاليفورنيا، وصل سعر الغالون إلى 8 دولارات.

استدعى هذا الارتفاع بالأسعار حالة من الذعر في معظم أنحاء البلاد، ودفع كثيرين إلى اللجوء لحيل غير قانونية لملء خزانات الوقود دون الاضطرار إلى دفع أثمانه الباهظة.

شبكة CNN الأمريكية ذكرت أن الشرطة اتهمت رجلين في مدينة “فرجينيا بيتش” بالسرقة والتآمر وحيازة أداة بغرض السطو، بعد تشاركهما الأسبوع الماضي في سرقة الوقود بكميات تبلغ قيمتها آلاف الدولارات من محطة وقود محلية مغلقة.

متحدثون باسم مركز الشرطة في “فرجينيا بيتش”، قالوا إن الرجلين استخدما “أدوات مخصصة” لسحب الوقود من المضخات، ثم باعوه بسعر مخفض، واستخدما شبكات التواصل الاجتماعي للإعلان عن سلعتهما.

كذلك ذكرت وسائل إعلام محلية أن شاحنات مزوَّدة بأجهزة مخصصة “استُخدمت لسرقة عشرات الآلاف من الغالونات” من محطات الوقود في لاس فيغاس خلال الأشهر الماضية.

بدأ اشتباه الشرطة في الأمر بعد أن ظهر لها أن سائقي السيارات يقضون أكثر من ساعة عند مضخات الوقود، ومع ذلك لا يدفعون في النهاية إلا عشرين دولاراً، ليتبين لها لاحقاً أنهم كانوا يملأون صهاريج مخفية.

أما في ولاية كاليفورنيا، فحذَّرت الشرطة السكان من أن سياراتهم أصبحت عرضة للسرقة من لصوص الوقود، وقالت إن سرقة الوقود قد تكلف أصحاب السيارات خسائر كبيرة؛ لأن اللصوص يستخدمون أدوات كهربائية معينة تحل محل الخراطيم المطاطية لسحب الوقود، وهو ما قد يُلحق أضراراً جسيمة بخزانات السيارات.

من جانبها، أوردت مجلة Newsweek أن الشرطة ألقت القبض على رجل في ولاية يوتا هذا الأسبوع، بعدما كشفته كاميرات المراقبة وهو يحاول سرقة الوقود من شاحنة، ما أفضى إلى اشتعال النيران فيها.

في حادثة أخرى، احتجزت الشرطة في ولاية فلوريدا، ستة رجال بعد اتهامهم بسرقة الوقود بكميات بلغت قيمتها 60 ألف دولار من عدة محطات.

يُشار إلى أن سوق النفط العالمية تشهد تراجعات حادة في المعروض بفعل ارتفاع الطلب، وهذا ما دفع أسعار الخام عند نطاق 120 دولاراً للبرميل.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك