اخبار العالم

نقل زعيمة ميانمار السابقة إلى سجن انفرادي

مصدر الخبر / قناة التغيير

نقلت السلطات العسكرية في ميانمار الزعيمة السابقة أونغ سان سوتشي من مركز إقامتها الجبرية إلى حبس انفرادي بمجمع سجون في نايبيداو العاصمة التي بناها الجيش.

وقال الناطق باسم النظام العسكري أو مين تون، في بيان “وفقا للقوانين الجنائية (…) وضعت في حبس انفرادي في سجن” بالعاصمة.

ومنذ الإطاحة بها في انقلاب فبراير/شباط 2021، كانت سوتشي قيد الإقامة الجبرية في مكان غير معروف في نايبيداو، بحسب مصادر، ولم تغادره سوى لحضور جلسات محاكمتها في المحكمة العسكرية التي قد تحكم عليها بالسجن لأكثر من 150 عاما. كما يمنع محاموها من التحدث لوسائل الإعلام ولا يمكن للصحافيين حضور محاكمتها.

واعتُقلت سوتشي قبل ساعات من انقلاب الأول من فبراير/شباط 2021. ويقول منتقدو المجلس العسكري الحاكم إن الاتهامات الموجهة إليها ملفقة لضمان عدم عودتها للحياة السياسية.

وتواجه هذه الزعيمة السابقة تهما عدة بينها انتهاك قانون حول أسرار الدولة يعود إلى الحقبة الاستعمارية، وفساد انتخابي وعصيان وفساد.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، قضت محكمة خاصة بسجن سوتشي لمدة 4 سنوات في حكم هو الأول ضمن عدة قضايا تحاكم فيها منذ أطاح بها الجيش

يشار إلى أن سوتشي حائزة على جائزة نوبل للسلام لنضالها ضد هيمنة الجيش على السلطة طيلة العقود الماضية، لكنها واجهت انتقادات قاسية بعد أن أيدت حملات الإبادة ضد أقلية الروهينغا المسلمة خلال الأعوام الأخيرة، وقد طالب كثيرون بتجريدها من هذه الجائزة الدولية.

المصدر : وكالات

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك