العراق اليوم

ثقافة "بلاد الرافدين" تحط رحالها في معرض المدينة المنورة للكتاب

مصدر الخبر / موازين نيوز


سياسية
|  
08:13 – 23/06/2022

بغداد- موازين
نيوز
ارتحلت ثقافة العراق
(بلاد الرافدين) في أبهى صورها وتجلياتها المعرفية لتحط رحالها في معرض المدينة المنورة
للكتاب، من خلال دور النشر العتيقة المشاركة في التظاهرة الثقافية الكبيرة، والتي أكد
ممثلوها اعتزازهم بالمملكة قيادة وشعباً، منوهين بتميز تنظيم المعرض وسعة مساحاته،
وجمال تصميمه وحسن إدارته، وتنوع فعاليات برنامجه الثقافي المصاحب الذي يتجاوز الـ
80 فعالية.
وقال ممثل دار
شهريار للنشر والتوزيع صفاء ذياب: “لمست اهتماماً كبيراً من السعوديين بالأدب
والفن، كنا نظن سابقاً أنهم منشغلون عن الثقافة بأعمال الحج والزيارة فقط، وبكل صراحة
لم أجد قراء في العالم العربي كالقراء السعوديين، خصوصاً المرأة، التي أثبتت ريادة
معرفية بحضورها المؤثر الذي يناهز 70% من متسوقي معارض الكتاب”.
وتحدث عن تميز
دار شهريار عن غيرها باعتمادها مفاهيم الحداثة وما بعد الحداثة، من خلال مسارات تعمل
على تلك المفاهيم منها الدراسات المباشرة ضمن 15 عنواناً فيها، السرديات، الدراسات
اللغوية الحديثة واللسانيات والبلاغة، مشيراً إلى أن الدار تبحث في هوية الفكر العربي
والعالمي اليوم، وليس الكلاسيكيات، مضيفاً: “نحن بحاجة لمعرفة أين وصل الفكر في
العالم؟ من خلال الترجمات والباحثين الجدد، لدينا اهتمام بمؤلفات عالم الاجتماع البولندي
زيجومنت باومان واستطعنا شراء حقوق 13 كتاباً له، وهي في طور الترجمة، وكذلك الفيلسوف
الأمريكي من أصل عربي إيهاب حسن مؤسس مصطلح ما بعد الحداثة في الأدب والذي ترجمنا له
ثمانية كتب”.
من جانبه، استعرض
ممثل دار النهضة العربية سعد الواسطي، الصفحات الأولى لتأسيس الدار في بغداد قبل
66 عاماً، حيث كانت البداية بيع الصحف على رصيف دار عرض سينمائية، ثم الانتقال لكشك
خشبي بسيط في ساحة التحرير، ثم تطورت الصناعة من بيع الصحف والمجلات العربية والإنجليزية
إلى الكتب المروجة للعلوم والفنون المختلفة، أعقبها استقطاب شرائح متعددة، ثم انتقلت
المكتبة لمقرها الأخير في شارع السعدون، وابتدأت رحلات المشاركة في معارض الكتب، مشيراً
إلى أن القارئ اعتاد التجوال بين رفوف المكتبة للبحث عن مذكرات كبار السياسيين، وكتب
التاريخ والأدب والرواية.
ولفت إلى أن المكتبة
ورثت لأصحابها كتباً نفيسة بطبعات قديمة لا يمكن التفريط فيها، بعضها تم الحفاظ عليها
داخل خزانات منزلية، مشيراً إلى أن المجموعة الكاملة لمحمد مهدي الجواهري وكتب مؤيد
الونداوي تتصدر مبيعات الجناح.
يذكر بأن الدور
العراقية المشاركة في المعرض تصل إلى 6 دور نشر وتوزيع، هي: دروب العرفة للوسائل التعليمية،
سطور للنشر والتوزيع، قناديل للنشر والتوزيع، دار الكتب العلمية، مكتبة النهضة العربية،
دار شهريار للنشر والتوزيع.انتهى29/ح

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

أضف تعليقـك