منوعات

نوافذ الطحالب تنتج الطاقة والأكسجين وتمتص الكربون

مصدر الخبر / قناة التغيير

طورت شركة «جريين فلودكس» المكسيكية الناشئة ألواحاً زجاجية تحتوي على الطحالب التي تدخل في صناعات طبية. والتقنية مصممة لتوليد الطاقة والأكسجين وتمتص ثاني أكسيد الكربون بتقنية النانو السائل، كجزء من عمليات الاستدامة.

وتمتص هذه الألواح انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وضوء الشمس، وتقوم بعملية التمثيل الضوئي، وكلما زاد ضوء الشمس زادت سرعة نمو الطحالب؛ حيث يلتقط كل رطل من الطحالب، رطلين من ثاني أكسيد الكربون.

وتحبس الألواح الحرارة في مياهها، ما يقلل من استخدام الطاقة.

ووصف ميجيل مايورجا، الرئيس التنفيذي لشركة «جريين فلودكس»، كيف يستخدم نظام شركته السوائل النانوية في هذه العملية، وتتم إضافة جسيمات الكربون النانوية القابلة لإعادة التدوير إلى الماء، ما يزيد من التوصيل الحراري، من خلال جانب واحد من الألواح، ما يحسن من التقاط الحرارة، بينما تزرع الطحالب على الجانب الآخر. يتم تحويل الحرارة في هذه الحالة مباشرة إلى كهرباء من خلال مولد كهربائي حراري، ويتم إدخالها في المبنى، مما يجعل هذه الألواح أكثر تشابهاً مع الألواح الشمسية التقليدية.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك