اخبار العراق الان

البارتي يتحدث عن "الضغوطات الامريكية" عليه لترك رئاسة الجمهورية

مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم – خاص

نفى عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني سعيد ممو زيني، اليوم الخميس، وجود ضغوط أمريكية عليه للتنازل عن منصب رئيس الجمهورية.

وقال ممو زيني لـ (بغداد اليوم) إن “الحزب الديمقراطي متمسك بمنصب رئيس الجمهورية، ويعتبره حقا سياسيا وانتخابيا”.

وأضاف أن “مرشح الحزب ريبر أحمد هو الأوفر حظا بنيل منصب الرئاسة، ولدينا تواصل مع مختلف الأطراف السياسية، ولاتوجد ضغوط أمريكية ولانتقبل تلك الضغوط أن وجدت”.

ويقول مراقبون إن وضع الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه مسعود بارزاني يبدو أكثر تعقيدا بعد انسحاب التيار، خصوصا وأنه لا يزال إلى حد الآن على خلاف مع غريمه السياسي الاتحاد الوطني الكردستاني بشأن ملف رئاسة الجمهورية.

وبرزت خلال الفترة الماضية مؤشرات عن انفراجة قريبة بين الطرفين الكرديين، لاسيما بعد زيارة أداها رئيس إقليم كردستان مسرور بارزاني إلى محافظة السليمانية المحسوبة على الاتحاد الوطني، حيث أعلن من هناك عن أرضية تمهيدية لنزع الخلافات الثنائية، لكن عمليا لم يحصل أي تقدم.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

أضف تعليقـك